منتديات جمرة هوى


ابداع تخطى الحدود
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
خطورة نوم الطفل مع والديه في المكان نفسه
خريطة الاتحاد السوفيتي
صور علم استراليا
شرح قصيدة اردن ارض العزم للصف الثامن
تفسير سورة الرحمن
الإمالة والتقليل
صلة ميم الجمع
تفسير سورة المسد
تفسير سورة الفاتحة
خريطة السودان القديم قبل الإنفصال
اليوم في 6:59 am
اليوم في 12:07 am
اليوم في 12:01 am
الجمعة أكتوبر 19, 2018 9:14 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 10:18 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 10:17 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 10:17 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 10:14 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 10:13 pm
الخميس أكتوبر 18, 2018 9:31 pm
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل
أسيل

شاطر | .
 

 رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:19 am

بسم الله الرحمن الرحيم

روايه ضمني لصدرك خلني أنسـى آلامـي وجـروحي روايه رومنسيه جرييـيـيـيـئه

للكاتبه :عذاب روح.أو روايه رومنسيه

الشخصيات : ::::::::::::::::: : ::::::::::::::

الجد : عبدالرحمن مسافر لندن للعلاج مع ولده ناصر.
الجده : متوفيه من زمان .

عيالهـم:::::::::

بوخالد: عبدالله ام خالد : مطلقه من ابو خاـلد من زمان وكل يوم لها رجل .

خالد : 28سنه . عبدالعزيز: 27سنه يدرس بالخارج آخر سنه له .

"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""""""""""""
بو طلال : حمدان ام طلال : سلمى

طلال : 27سنه سعود : 26سنه فهد :17سنه

بو طلال كان متزوج وحده ثانيه بس توفت بعد ما ولدت

سديـم : 18سنه .
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """""""""""""""
بو حمد : سعد ام حمد اخت ام طلال : سعاد

حمد : 26 سنه عادل : 24سنه هديل : 23سنه ملاك : 22سنه رشا : 18سنه .
فواز :16سنه .

"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """""""""""""""
ام زياد : منى بو زياد : احمد

زياد : 27 سنه نواف : 25سنه فيصل : 24سنه رنيم : 23سنه
مروه : 18سنه .
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """""""""""""""""""""""
ام جنا : خلود بو جنا متوفي من اربع سنين .

جنــا : 18سنه .
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""""""""""""""""""""
بو مشعل : سلمان ام مشعل : سماح

غاده : 24سنه هند :21سنه مشعل : 20سنه لين : 15سنه
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """""""""""""""""""""""""
ناصر : 23سنه
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""""""""""""""""""""
افراد العايله مو متواصلين مع بعض بس بالشغل تلقى الكل موجود همهم الوحيد الفلوس وشلون يكبرون تجارتهم
وزيدون فلوسهم لاهين عن عيالهم ومايدرون عنهم والامهات الله بالخـير كل وحده تقول اللهم نفسي همهم الحفلات والوناسه والسفر وطلعة السوق يعني امهات بالاسم لا اكثر ولا اقل .

البــــــــارت الاول :

فـي بيت عـادي ومتواضع كانت قاعـده تنظـف الصاله نزلت عليها بكامل كشختها وأناقتها بس مع الاسف ما يصلحلها عجوز عيالها طولها حطتلي مكايج وكانها بنت السبع تعش ناظرت فيها وكتمت ضحكتها بالغصب
قالت : هيييـي انتي ابيك اتنضفين البيت كله ابي ارجع الاقيه يلق سامعتني
قالت : سامعه
قالت :ابيك تصعدين غرفتي وتـرتبينها عـدل وتـبخرينها فاهمه
قالت : فاهمه
طلعت تمشي بكل غرور وكانه ما فيه احد نفسها اول ما طلعت :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههـ انقطتع صوت ضحكها من شافت اخوها داش ووجهه ااصفر ومعرق راحت له
بسرعه وقالت : طلال وشفيك .
طلال بعصبيه : سديم وخري عني مالي خلقك .
سديم بخوف وهي تتحسس جبينه شهقت : طلال حرارتك مرتفعه
سفها طلال وطلع على الدرج شوي : طــلاااااااااااااااااااا ااااااال


في بيت ثاني اكبر من اللي قبله كاانت نازله هي وبنتها المغروره وكانو اللي قاعدين بالصاله بحاله ذهول ودهشه من المكياج الاوفر اللي حاطينه ولا العبايات تقول فساتين
قال بهيبته وبصوته الحاد : على وين انشاء الله .
ملاك نست نفسها ومن تكلم وقالت بدلع ماله داعي : وانت شعليك ولا انت من تكون اصلا يلا مامي
صرخ صرخه هزت البيت من قوتها وجبروتها : ملاااااااااااااااااااك
انخرشت ملاك وخافت قالت بارتباك : نـ نعـ نعم حمد
حمد بجديته : ماسمعت اللي قلتيه ممـكن تعيدينه .
ملاك بخوف وارتباك : ماقلت شي الله يهداك .
انفجر من الضحك :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههااااااي
ناظره حمد بنظره سكت غصب عنه .
ام حمد : خلاص حمد خل الليله تعدي على خير
حمد : ماشي بس الليله الساعه 1ونص تكون بالبيت
ملاك بمياعه : لاااااا هذي حفله صديقتي
حمد : اجل مو لازم اقعدي بالبيت
ملاك بملل: زين
حمد : خيير
ملاك : اقول انشاء الله .
وطلعت هي وامها
بالسـياره :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::

ملاك بدلع : شفتي مامي شلون يكلمني وانا مواعده البنت اني انام عندها بعد شلون راح يكون موقفي الحين
ام حمد بتفكــير : لقيتها
ملاك باستغراب : شنو ؟!
ام حمد : لقيت الشي اللي يخلي حمد يلهى عـنا ونفتك من شره
ملاك بلهفه : جد مامي شنو شنو
ام حمد : وشرايك نزوجه .
ملاك بقرف : وووووووع من اللي بترضى فيه
ام حمد : انا ادري انه مافي وحده بنت ناس وعايله بترضى فيه بس بخطبله وحده من العايله .
ملاك بصدمه : من يمه ؟!

كانت قاعـده وكل شوي تغير الكمادات ودموعها تتسابق شوي ولا سمعت صوت اخوها فهد يصارخ طلعت بسرعه عشان ما تزعج طلال قالت : نعم
فهــد : وين العشا
سديم بخوف : ما سويت
فهد : نعم نعم هين ان ما وريتك يا سديموه الزفته ما اكون فهد
سديم بخوف : لا صدقني انا كنت عند ط.....
فهد يقاطعها : جب ولا كلمه الحين اقولك وين العشا تقولين ما سويت
: خـير شفيك تصارخ
فهـد: الله جابك شوف الحيوانه اقولها ابي عشا دقول ما سويت
سديم : سعود صدقني انا
سكتت لما شافت خالتها داشه نست غرض ورجعت تاخذه .
فهـد ابتسم ابـتـسامه خبث وقال : يمـه شفـتي بنت العنود اقولها ابي عشا ادقول ما سويت
ام طلال والشرار يتطاير من عيونها مو على سالفه العشا على ذكر اسم العنود وقالت بعصبيه : ليه ما سويتي العشا ها
سديم بخوف : لاني كنت سكتت من الطراق اللي خلاها تطيح عند رجل فهـد سعود نزل راسه بحسره لانه مايقدر يسولها شي هذي امه بعد الطراق راحت ام طلال خذت غراضها وكانت تمشي للباب ووصلت عند سديم ورفستها برجولها وكانها عبده عندها فهـد حس بالذنب بس ما بين بعد ما طلعت ام طلال راح لها سعود وقومها ومسح دموعها وقالت من بين شهاقها وهي تبكي بكى يقطع القلب : سعود صدقني انا كنت عند طلال اليوم رجع وطاح علي وحرارته مرتفعه وما عرفت شسوي وحطيت له كمادات .
سعود انصدم "شوف هي وش تسوي لهم وهم كيف يعاملونها "
فهـد تحسف مليون مره على اللي سواه وسكت
سعود طالعه بعصبيه : عاجبك الحين
فهد ببرود متصنع : عادي
سعود بعصبيه وهو راص على اسنانه : ياخـي حس شوي انت ما عندك دم البنت قاعد عند اخوك اللي ما دريت عنه ومقابلته وانت تقول ابي عشا .
فهــــد طنشه وطلع لغرفته
سعود بحنان : يالمك شي
سديم بكذب : لا ولاشي
سعود : متاكده
سديم بابتسامه : متاكده
سعود : طيب وشلون طلال الحين .
سديم بفرح : نزلت حرارته شوي الحمدالله
سعود ابتسم على قلبها الطيب وشلون بسرعه نست اللي صار وقال : الحمدالله انا بروح اشوفه
سديم : وانا بروح المطبخ
سعود باستغراب : ليه
سديم : بسوي العشا لفهد
سعود انصدم بس هذي سديم اللي عمرها ما شالت على احد وراح لغرفت طلال وسديم على المطبخ .
سوت العشا سديم وودته عنـد غرفة فهد طقت الباب (طق .,طق., طق )
فهـد وهوجالس على اللاب توب : ادخل
دخلت سديم وهي خايفه قالت : العشا
فهد انصدم بس بين انه عادي هو ما يبي عشا من الاساس لانه ماكل بره بس كان يبي يضايقها قال ببرود:مابي
سديم انصدمت بس شدقو الشكوى لله قالت : براحتك وطلعت
فهـد طنشها وكمل ولاهمه .
ودت الاكل المطبخ وصعدت على طول لغرفة طلال شافته على حاله وغيرت له الكمادات وقعدت تقرا قرآن وهذي حالتها طول اللي تغير له الكمادات وتقرا عليه القرآن وصلت الساعه سبع ونص وهي طنشت المدرسه ونزلت سوت الفطور للباقي وصعدت للطلال وكان عندها امتحان بس ادقول اخوي اولا فتح طلال عيونه الساعه تسع ونص التفت شاف سديم تقرا قرآن وتحسس جبينه وشاف الكمادات عليه انصدم منها وليه تسوي معا كذا وهو ما يطيقها ولا يحب يسمع صوتها وبالطالعه والنازله يغثها ..حست فيه سديم وسكرت المصحف والتفتت عليه وقالت بفرح : الحمدالله على السلامه ياخوي
طلال بصدمه : الله يسلمك
سديم : انا بروح اسوي لك فطور واجيبه اوكي
طلال لاول مره يبتسم لها : اوكي
سديم فرحت من قلب ونزلت تسوي له فطور دخل عليه سعود بعد ما اخذ اذن من شغله عشان يتطمن عليه
سعود : الحمدالله على السلامه
طلال : الله يسلمك
سعود : شلونك الحين
طلال : الحمدالله احسن
سعود : الحمدالله
طلال : سعود
سعود : سم
طلال : سم الله عدوك بس بسالك
سعود باستغراب: اسال
طلال : سديم كانت عندي طول الليل
سعود :ايه
طلال :والله انها طيبه على كل اللي اسويه فيها
سعود : سديم طيبه وحبوبه وتنسى كل شي بسرعه وانا لما ما اكون بالبيت ترا كنت اتهرب من اني اشوف امي تعذب سديم وانا واقف ما اقدر اسوي شي والحين ابي منك شي واحد
طلال : شنو
سعود : تحسسها انك اخوها الكبير وتحسسها باهميتها ترى طنشت المدرسه اليوم والسبه انت وكان عندها امتحان بعد
طلال : ابشر








الساعه 2ونص الفجر باحد شقق الفسق والفجور التي تشتمل على انواع معصية الله كان توه طالع من الغرفه وقاعد يسكر زراير قميصه وقاله صاحبه السكران : ها شلون جوها نواف
نواف وهو يغمز له : عـجيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيـب
السكران : تنصحني فيه
نواف : اكيييييييييييييييد وراح تشكرني بعد
قام السكران ودزالبنت اللي نايمه بحضنه وراح وهو يترنح
نواف : سلطان
سلطان والكاس بايده والبنت بحضنه : ها
نواف : هويت انشاء الله
سلطان : اخلص وشتبي
نواف : ابي كاس
سلطان : تبيني اخلي القمر اللي بايدي واقوم اصبلك كاس طير بس طير
نواف : امري لله اقوم اصبلي كاس بنفسي احسن .
الـــــــبارت الثانـي : فلندن وفي افخم مستشفى
ناصر بضيق : بس يبه
أبوه بحده : خلاص انا قلت كلمتي بطلع يعني بطلع .
ناصر : انشاءالله
أبوه : بعد يومين اذا ما لقيت حجز احجزلنا طياره خاصه .
ناصر : انشاءالله
طلع ناصر من عند ابوه والدنيا صاكه فيه لانه ابوه ما كمل فترة العلاج طلع جواله واتصل على
:هلا والله هلا بخالي الغالي حبيب عمري
ناصر : نواف ترى مالي خلق لك
نواف : افا ليه عسى ماشر
ناصر : ابوي
نواف ببرود: وشفيه
ناصر : يبي يرجع بعد يومين .
نواف بنفس البرود : ايه وليه مزعل حالك بكفيه .
ناصر : اقولك يبي يرجع ادقولي ليـه مزعل حالك هو ما كمل فترة العلاج .
نواف : خل عنك الزعل يارجال ترى اشتقنالك وخيره بعد عشان ترجع لنا بسرعه .
ناصر : انت انهبلت ولا وش قصتك .
نواف : لا ابد بس اشتقت لك
ناصر : اقول نويف تراك تكلم خالك مو وحده من بنات الشوارع اللي تعرفهم .
نواف : ههههههههههـاآآي حلوه بس لاتعيدها .
ناصر : تدري
نواف : لا شنو
ناصر : الشره مو عليك على اللي داق عليك اذلف وقفل بوجهه
نواف :هههههههههههههههههههههههه



بفله فخمه كان واقف وهو مذهول من اللي يشوفه ويسمعه من ابوه ومومصدق نفسه
قال بعصبيه : شلون تجيب لك وحده ما تعرف اصلها من فصلها ما كفاك اللي سوه فيك الثنتين اللي قبلها كل وحده خيانتها شكل .
أبوه بنفس العصبيه : خــالـد احترم نفسك وبعدين لاتنسى انه وحده من هالثنتين أمك
خالد بصراخ : انا ما عندي أم وهذي الحين اطلقها وتطلع من البيت الحين .
أبوه : تكلم بادب هذي حسبة امك
خالد : قلت لك ما عندي ام .
ابوه بطنازه : وشلي تامر عليه ياشيخ خالد
خالد : اطلق هذي وتطلع من البيت الحين .
أبوه : لاصار البيت بيتك تعال وتكلم وبعدين طلاق ماني مطلق لو تنطبق السما على الارض .
خالد : خلاص اجل انا اللي اطلع .
أبوه من ورى قلبه : فمان الله .
خالد انصدم بس ما بين وطلع من الفله بكبرها وراح للمكان اللي كل ما ضاق صدره يروح له .
أبوه قعد وحط ايده فوق راسه .
زوجته : خلاص حبيبي لا نعب نفسك
بوخالد : شلون ما تعب نفسي وولدي طلع ومدري وين راح يا هناء.
هناء : تلقاه راح عند واحد من ربعه .
بوخالد : انت ما تعرفين خالد مماعنده ربع ولا عنده احد غيري وانا طرته .
هناء : لا تخاف خالد رجال ماهو ولد صغير تخاف عليه .
بوخالد : الله يحفظه .
هناء : آمين .




بأمريكا كان توه طالع من محاظرته وكان لاهي بالاوراق اللي بيده وهي استغلت الفرصه ومشت لعنده وصدمت فيه وطاحت على الارض وهو طاحت اوراقه
وقال : sorry
البنت بدلع مقصود : لا عادي .
نزل ولم اوراقه اللي طاحت ومشى اما البنت ظلت بمكانها مستغربه ومنصدمه لانه ما اهتم لها وادقول بنفسها "هين يا عبد العزيز ان ما وريتك "

كان قاعد على البحر والدنيا صاكه فيه ويتذكر كل يوم مر عليه مع امه ولا مرت ابوه اللي تفننت بتعذيبه كره الحريم من بعد امه واللي زاد كرهه لهم مرت ابوه يستانس لما يضرب وحده منهم وحمد ربه انه ما عند خوات .
\


كانت تكلمه وهي طايره من الوناسه ومو مصدقه نفسها ودشت بنتها وسمعت اخر كلمتين قالتها امها : ترجعون بالسلامه وسلم لي على ابوي .
قالت بصراخ :سلاااااااام
نقزت امها من مكانه :بسم الله الرحمن الحيم
:هههههههههههههههههاآي
أمها :حسبي الله على بليسك يا جنا وقفتي قلبي .
جنا وهي تحظن أمها :سم الله على قلبك
أمها :خلي عنك هالكلام واسمعيني
جنا :كلي آذان صاغيه
أمها :جدك بيرجع بعد يومين
جنا بفرح :وناسه
أمها :ايه واكيد بيجون خوالك عشان يسلمون عليه .
جنا باستغراب :خوالي
أمها : ايه
جنا : اوف يمه تدرين من متى ما شفتهم من اول ما سافر جدي يعني من ثلاث سنين حتى اني ناسيه اشكالهم .
أمها بحزن على اخوانها واختها اللي ما تدري عنها : الحمدالله على كل حال
جنا : الحمدالله .



كانت قاعده بالصاله ضايق خلقها ماعندها شي تسويه دخل عليها وقال لها : السلام عليكم
قالت بملل : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
قال : يالحبيبه تراك فبيتنا وانا اخوك مو فالمدرسه
قالت : مشعل والله مالي خلق
مشعل : افا ليه من مزعل هنوده حبيبتي
هند : محد بس مليت من القعد بروحي
مشعل : وين خواتك
هند : غاده رجعت من الجامعه وحطت راسها ونامت ولين كالعاده ع النت
مشعل بتفكير : واللي يطلعك
هند بعدم تصديق : قول والله
مشعل : هههههههههه والله انت اختي الكبيره
هند : اقول ترى كلها سنه لا اكثر لا اقل
مشعل : المهم وين تبين تطلعين
هند : أي مكان المهم اطلع زهقت .
مشعل : تم يلا انا انتظرك بالسياره .



دخل البيت وهو مستانس انه ابوه بيرجع بس مو لله مستانس " الله لو ابوي يرجع بسرعه كان افتك من هالفقر اللي انا عايش فيه واخذ المال والحلال بس انا لازم اقنعه انه يسويلي وكلاله عامه لاني انا الكبير وعبدالله عنده اللي يكفيه من الخير "
قالت :يبه
ابوها : وحطبه ها
قالت : تبي شي ولا اروح انام
ابوها : سديم وين خالتك
سديم : مارجعت ادقول انه عندها عرس
ابوها : اها يلا طسي روحي نامي نامت عليك طوفه .
سديم بحزن : انشاء الله .


بعد يومين وصل الجد الساعه 6ونص الصبح وكان يوم الخميس .
الساعه 4العصر كانت سديم تنظف المطبخ دخلت عليها خالتها : اسمعي
سديم : نعم
مرت ابوها : ابيك تروحين تلبيسن ملابس زي الناس عشان بروح نزور جدك توه راجع من السفر
سديم باستغراب : جدي .
مرت ابوها : ايه جدك واخلصي عندك نص ساعه يلا
سديم : انشاء الله
راحت سديم لغرفتها واحتارت شتلبس لانها بتروح عند ناس ما تعرف من زمان مو شايفتهم والاكيد انها نستهم وبعدين قررت انها تلبس جينز اسود وبلوزه ورديه لانها ما عندها لا فساتين ولاشي وما حطت مكياج لانه ماعندها وشفايفها خلقه ورديه وبشرتها بــيضه وخذت عبايتها وشيلتها ونزلت

حمد : وبعدين معاهم متى بيجون
بوحمد : انا بسبقكم وانتو الحقوني وطلع
حمد بنفاذ صبر : رشا قومي نـاديهم لادفنهم بمكانهم .
رشا : انشاء الله .
ام حمد : هذا حنا جينا
عادل بصدمه : يمه شنو هذا
ملاك : شنو
عادل : شهالبس
ام حمد : مالك شغل يلا يمه ملوكه
عادل : شفتو اللي انا شفته .
هديل : الله يهديهم
رشا :استغفرالله ياربي
عادل : احسهم لابسين فساتين مو عبايات
الكل:هههههههههههههههههههههههه



اول من وصل بو طلال وعياله اللي كانو مذهولين من فخامة الفله وتصميمها الرائع ومتحمسين انهم يشوفونها من الداخل واكثرهم سديم اللي متشوقه انها تشوف جدها وعمانها دخلو البيت وكان باستقبالهم ام جنا سلمت على اخوها وبعدها راح بو طلال المجلس عند ابوه ام جنا : حيا الله من جانا
ام طلال راحت وجلست على الكنبه وحطت رجل ع رجل (تمون الحبيبه )
فهد يستهبل : الله اول مره ادري انه عندي عمه حلو كذا
الكل :هههههههههههههههه
ام جنا وهي اطالع سديم : نزلي عبايتك يمه مافيه احد غريب
سديم : انشاء الله
سعود : هذي سديم
ام جنا وهي منبهره من جمال سديم :ما شاء الله
ام طلال : اقول انت وياه ما ودكم تسلمون على جدكم
سعود : انشاء الله يمه . وراحو كلهم ونزلت جنا وسلمت على ام طلال وسديم اللي انعجبت من شكلها وبراءتها جنا : شلونك سديم
سديم بابتسامه ناعمه : الحمدالله تمام وانتي
جنا : تمام
جنا : انتي باي سنه تدرسين .
سديم : اخر سنه
جنا : جد نفسي
سديم : يعني عمرك 18سنه .
جنا : ايه

وشوي وجا بوحمد وعياله وبعدهم ام زياد وعيالها وبعدين بو مشعل وعياله الين تجمعو كلهم الحريم قعدو يسولفون على بعض وكل وحده تكذب على الثانيه اما البنات قعدو بروحهم
رشا : الحين بس سديم ومروه وجنا اللي من عمري.
غاده : ليه واحنا عجايز يعني
رشا : يا سبحان الله من شفتك قلت انك ذكيه وفطينه والله ما خاب ظني .
البنات : ههههههههههههههههههههههه.
مروه : جنا انتي أي مدرسه
جنا : مدرسه (...................)
مروه : والله
جنا : ايه
مروه : وانا اقول وين شايفتك هذي مدرستي بعد.
رشا : يس وناسه ومدرستي بعد .
هند : وانتي سديم
سديم : لا انا مدرسه (..............)
جنا : حسافه
مروه : بجد حسافه .
رنيم : ملاك ليه ماتجلس معانا
هديل : ماتحب تجلس معانا
غاده : ليه
رشا باستهزاء : مو من مستواها الراقي
البنات سكتو ما حبو يفتحون السالفه .



الــــــــــبارت الثالــــــــــث:

جنا : بنات شرايكم نطلع الحديقه
رشا : موافقه
مروه : وانا
سديم : وانا بعد
لين : وانا
جنا : اوكي يالله
قعدو بالحديقه وسديم منبهره من جمال الحديقه .
كان حايس مايدري وين يروح ووقفه صوت جنا وهي ادقول :بنات من صوتها حلو
رشا : اتذكر سديم
لين : يلا سديم غني
سديم : لا مابي اخاف احد يسمعني
جنا : لاتخافين هم بالجلس ما يسمعونك .
سديم متردده : شغني
مروه : اللي بخاطرك


ودى ابكى لين مايبقى دموع ..
ودى اشكى لين مايبقى كلام ..
من جروح صارت بقلبى تلوع..
ومن هموم حرمت عينى المنام..


انطفت فى دنيتى كل الشموع..
والهنا ما يوم فى دنياي دام..
غربتى طالت متى وقت الرجوع..
كل عام امنى احلامى بعام..



ان شكيت الحال محد لى سموع ..
وان سكت الناس زادونى ملام..
طال صبرى والزمن عيا يطوع ..
والرجا باللى عيونه ماتنام

جنا + رشا+ لين+ مروه وبعد واحد كان واقف ومذهول صوتها يخلي الواحد غصب يندمج فيه كله حزن وقهر صوت ناعم وحلو

جنا : واااو سديم صوتك حلو ماشاءالله
سديم : مشكوره حبيبتي

"ماشاءالله صوتها يخقق بس ليه حزينه ههه وشفيني هذي بنت وكلهم كذا اكيد " اقنع نفسه بهالكلام وراح للمجلس
دخل المجلس بهيبته ورجولته سلم على جده وعلى الموجودين وماعطى ابوه أي اهتمام بس ابوه فرح يوم شافه واستانس لانه ولده ما فشله
نواف بهمس : ليه انشاءالله ما تبي
ناصر بنفس الهمس : لا انا تبت
نواف : احلف بس والله راح تستانس صدقني
ناصر : قلت لك لا
نواف : جو على كيف كيفك .
ناصر بتردد: لا يعني لا .
نواف : طيعني
ناصر : يالله عليك
نواف : شقلت ؟!
ناصر : طيب طيب خلاص .
نواف : كفو والله .

حمد: هههههههههههههههههه
سعود: وانت كل ما قال شي ضحكت .
فهد: ايه لا نه..........انقطع كلامه لما شافوه داش عليهم
بوحمد بعصبيه :فواز انت ليه جاي .
فواز ببرائه طفوليه : لاني رجال نفسكم ولازم اقعد معاكم .
بوحمد: يالله اطلع .
فواز : لا مابي .
بوحمد بعصبيه وحده تخوف : فــــواز .
فواز خاف وقام طلع يركض وهو يمسح دموعه .
الجد عبدالرحمن : وشفيك على الولد ليه ما تخليه يجلس معنا .
بوحمد : خله عنك يبه .

فهد بهمس : عادل
عادل : نعم
فهد : فواز شفيه .
عادل : مافيه شي .
فهد: ليه يتصرف كذا وتصرفاته غريبه .
عادل بحزن يحاول يخفيه : فـواز مريض .
فهدباستغراب : شفيه ؟!
عادل : ناقص عقـل .
فهـد بصدمه : شنو ؟!!!!


طلع من المجلس وهو يبكي لانه ابوه عصب عليه وطرده كانو ماشين الثنتين لداخل بس وقفهم شكله اللي يقطع القلب
جنا : هذا اكيد فواز
سديم باستغراب : أي فواز
جنا : فواز ولد عمي سعد
سديم بحزن : وليه قاعد يبكي ؟!
جنا : مدري بس امي قالتلي انه مريض وعقله ناقص .
سديم ودموعها سبقتها : حرام مايستاهل
جنا : خلاص سدومه لاتبكين .
سديم مسحت دوعها وراحت لعند وقعده جنبه وقالت بحنان : ليش زعلان
فواز وهو يرفع راسه : لانه محد يحبني
سديم : من يقول هالكلام .
فواز ببراءه : كلهم ابوي توه طردني من المجلس .
سديم وقلبه يحترق عليه : بس هذا مو معناته انه ما يحبك .
فواز : امبلى ما يحبني .
سديم : انزين انت شدراك ؟؟!!!
فواز : كله يقولي اذلف يالمجنون
جنا بعصبيه : حسبي الله ونعم الوكيل هذا شلون يقول هالكلام لولده .
فواز : بس انا مو مجنون انا رجال صح .
سديم بصوت مخنوق : صح
جنا بابتسامه وهي تستهبل : وشيخ الرجاجيل بعد .


الساعه 2ونص الفجـر باحد الشقق المخله للآداب
نـواف : ها خالي شرايك بهالجو .
ناصر وهو مو طايق شي :مثل وجهك
نواف : افا ليه
ناصر : بس قوم خلنا نمشي .
نواف : لا توالناس اصبلك كاس تعدل فيه مزاجك .
ناصر : الله يخسك انا طالع ووقف وانت
نواف وهو ياشر بايده : وهالمزه اخليها .
ناصر : بكيفك وطلع .
قام نواف وراح للمزه على قولته وقال بصوت راايـق : هاي ياحلوه
البنت بدلع ماصخ : هـايات
نواف : كيفك
البنت بنفس الدلع : تمام .
نواف : انا نواف وانتي ياحلوه
البنت وهي على وضعها : دلــع
نواف : وانا امووت بالدلع واهله .
وكملو سهرتهم ومعروف اخر هالكلام شنو .:,\
كان بسيارته ويفكر باللي شافه بالشقه شلون البنات والشباب ماخذين راحتهم ولاهامهم احد وقف بسيارته وقال : متى ينصلح حالك يا نواف وتترك عنك هالحرام والخرابيط الله هديك بس

الله واكبر الله واكبر
الله واكبر الله واكبـــــــــر

اذان الفجر نزل من السياره ودخل المسجد وصلى صلاه الفجر وبعدها دعا انه الله يغفرله ويسامحه على اغلاطه ويهدي نواف ويصلحه .

اليوم الثاني الساعـه سبع ونص الصبح في فله الجد عبدالرحمن .:
كانو جالسين يفطرون ودش عليهم وقال : صباح الخير
الكل : صباح النور
جنا : غريبه اليوم خالي ناصر بشحمه ولحمه قايم مبكر الشمس من وين طالعه .
ناصر : ليه طايح من عينك
جنا : لا محشوم بس اول مره .
ناصر : وكل المره
الجد عبدالرحمن : الله يصلحك .
خلود (ام جنا ) : آمين
الجد عبدالرحمن : اقول خلود
خلود : سم يبه
الجد عبدالرحمن : سم الله عدوك بس باخذ رايك بشي
خلود : سنو ؟!
الجد : وشرايك نطلع المزرعه ونعزم اخوانك واختك .
خلود بفرح : الساعه المباركه .
جنا : الله وناسه يعني سديم ورشا بيجون بس .
ناصر : منهم سديم ورشا .؟؟!
جنا : سديم بنت خالي حمدان ورشا بنت خالي سعد .
ناصر : اها .
الجد عبدالرحمن بحزن : وشلون سديم ؟!
خلود اللي حست بابوها : تطمن يبه بخير ونعمه ماشاءالله عليها كبرت وصارت عروس .
ناصر : شوقتوني اشوفها .
خلود : ومتى بنطلع انشاءالله .
الجد عبدالرحمن : بالعطله احسن وانت يا ناصر اتصل على اخوانك وبلغهم .
ناصر : انشاء الله يبه .


فـي بيت بو حمـد وبغرفة ملاك تحديدا كانت تتكلم بجواله
ملاك بمياعه : ههههههه
الطرف الثاني : فديت هالضحكه وراعيتها .
ملاك بدلع : وفديت من فداني .
الطرف الثاني بكذب : اشتقت لك .
ملاك : وانا اكثر
الطرف الثاني : متى اشوفك حبيبتي صار لنا يومين مو شايفين بعض .
ملاك : ما اقدر حبيبي اخوي حاكرني
الطرف الثاني : خلاص اذا ما تبين تشوفيني قولي عادي .
ملاك : لا حبيبي مو قصدي لا تزعل
الطرف الثاني : لا انا زعلت وابيك تراضيني .
ملاك : وشلي يرضيك ؟؟!
الطرف الثاني : اذا شفتك اقولك
ملاك : خلاص حياتي بكره العصر يناسبك
الطرف الثاني : اكيد يناسبني .
ملاك : اوكي
الطرف الثاني : وين تبني اشوفك .
ملاك : كالعاده بالشقه طبعا .
الطرف الثاني : وبسويلك احلى جو جو رومانسي .
ملاك : تسلملي يلا حياتي باي .
الطرف الثاني : بـــايات .

بمدرسه (..............................)
وصلت رشا ولقت رشا ومروه باستقبالها ابتسمت لهم وسلمت عليهم وقعدو يسولفون شوي وبعدها قالت جنا : ايه بنات ذكرتوني
رشا : بشنو ؟!
جنا : عندي لكم خبر حلو اليوم الصبح جدي قال بالويكند بنطلع المزرعه كلنا .
مروه : الله وناسه .
رشا : يس وسديم بتجي بعد .
جنا : وهذا اللي مونسني مع انه ما صارلي الا يوم واحد اعرفها بس اشتقت لها بالحيل .
مروه : ايه والله تنحب طيبه وحبوبه .
رشا : ودمها خفيف بس الله يعنها على خالتي .
جنا : خالتك شلون تعاملها .
رشا : العن معامله بالدنيا .
مروه : ليه ؟!
رشا : لانها بنت رجلها مو بنتها
مروه: بس والله حرام انتو شفتو شنو كانت لابسه ؟!
رشا : حتى جوال ماعندها .
جنا : بس ماشاءالله وجهها حلو وعيونها روعه .
رشا : كل شي فيها حلو .



بمدرسه ثانيه
لينا : كل هذا صار امس .
سديم : شفتي شلون
لينا : انا مو كاسر خاطري الا هالفواز المسكين .
سديم : ايه والله حرام .
لينا : ليه يعاملونه كذا .
سديم : والله لو بيدي كان خذيته معاي البيت .
لينا : انهبلتي كان سلمى ما تخليك حيه يوم واحد (سلمى = ام طلال )


بامريكا
كان قاعـد بالكفتريا سرحان وجات من ورا وحطت ايدها على عينه وقالت بكل دلع : من انا
كان مصدوم وشال ايدها ووقف بكل ثقــه وقال بجد : نعم من متى المعرفه قالت : ما تذكرتني .
قال : لا ما تذكرتك ولا ابي اتذكرك ولا يشرفني اصلا اني اتذكرك ورجاء لا عاد توريني وجهك فاهمه
قالت بعصبييه : وانت من عشان تكلمني كذا غيرك يدفع عمره عشان اعطيه وجه .
قال : غيري مو انا فاهمه .
قالت : عبدالعزيز انا احبك
عبدالعزيز : هههههههههههههههههههههه كم واحد قلتيله هالكلمه قبلي قالت : عبدالعزيز افهمني .
عبدالعزيز : ما ابي افهم شي كافي اني كنت بنفصل بسبتك .
قالت : انا سويت كل هذا عشانك عشان تحس فيني .
عبدالعزيز : وانا ما بي احس فيك ولا ابييك افهمي انا اكرهك وبعد كم يوم راجع لديرتي وافتك منك ومن شرك .
قالت : بتخليني وتروح
عبدالعزيز : يابنت الناس افهمي انا ما ابيك وبعدين متى كنت معك عشان اخليك واروح انتي حالك حال أي وحده بالجامعه .
قالت : شلون يعني حالي حال أي وحده بالجامعه .
عبدالعزيز : اخت لا اكثر ولا اقل .
قالت : انزين ممكن اطلب طلب اخير .
عبدالعزيز : اخلصي .
قالت : ابي اقضي معك ليله وحده وخلاص .
عبدالعزيز انصدم من المفروض يطلب من الثاني هالطلب البنت ولا الولد شاف شكلها وكيف متعذبه كان يكسر الخاطر بس عبدالعزيز ما همته هالامور وقال : احترمي نفسك ولاعاد تطلبين مني هالطلب مره ثانيه لاني مستحيل اتوصخ بوحده مثلك يالوصخه .



اليوم الثاني راحت تكشخت وحطت مكياج زياده عن اللزوم ولبسه فستان احمر فوق الركبه ومبين تفاصيل جسمها ولبست عبايتها وكالعاده مفهمه امها انها رايحه حفله صديقتها وحمدت ربها انه حمد بالشغل طلعت من البيت بسرعه وركبت مع السايق ووصلها للشقه ونزلت بكل غرور وثقه وراحت للشقه وطقت الباب وفتحه اللي مواعدته وقالت : هذاني جيت
قال : تو ما نورت الشقه
ملاك : عشان ماتزعل تدري انك غالي يا احمد .
احمد : ادري حبيبتي .
نزلت ملاك عبايتها وكان ظهرها عاري واحمد طاير من الوناسه وقال : شهالحلاوه صايره روعه .
ملاك بدلع : شكرا حبيبي .
احمد : ما تبين تراضيني
ملاك : وانا جيت حسب طلبك .
احمد : بس انا ابيك تراضيني بشي ثاني
ملاك : امر حياتي تدلل .
احمد : ابي بوسه
ملاك : ما طلبت شي .وراحت وباسته بكل وقاحه بخده


الساعه عشر ونص بالليل صحى احمد وشاف ملاك اللي نايمه بحضنه وقال : ملاك ملاك
ملاك : هممممممم
احمد : يلا قومي الساعه عشر ونص
ملاك : اوف تاخرت
ملاك وهي تمد ايدها : عطني المقسوم
احمد : اخذي اللي تبين من البوك وانا باخذ شور
خذت ملاك كل اللي بالبوك وطلعت وصلت البيت وماكان احد بالصاله طارت على غرفتها من غير لاحد يحس .

يا ترى هل فيه احد بيكشف ملاك ؟؟ومنو؟؟؟
وشنو راح يسير بالمزرعه ؟؟؟
تحياتي






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:20 am

تابع البارت الثالث :
اليوم الويكند واليوم العايله بتجتمع بالمزرعه وسديم طبعا اخر من يعلم رتبت شنطتها ونظفت البيت حسب اوامر خالتها وخلصت شغلها الساعه 8ونص وبعدها طلعو متوجهين للمزرعه .
الساعه عشر ونص وصل بوطلال وعياله.:
وراحو للجد يسلمون عليه سديم ما صدقت وفرحت من قلبها لانها بتشوف جدها اللي تسمع عنه وما تشوفه دخلو للمجلس وشافته سديم كسـر خاطرها شافته جالس على كرسي متحرك وهو رجل الاعمال اللي يملك كل هالخير والعز راحت له وحبت راسه وقالت : الحمد الله على السلامه
الجد عبدالرحمن : الله يسلمك يابنتي
وبعد خمس دقايق وصل بومشعل وعياله وام زياد ودخلو الحريم داخل بعد ماسلو على الجد
عند البنات :::...
جنا : بنات شرايكم نطلع
مروه : ايه والله احسن من القعد هذي .
جنا : وانتي سديم .
سديم : اوكي .
طلـعو يتمشون بره وكانت المزرعه قمه في الروعه كل شي فيها اخضر .
جنا : بنات انا عطشانه بروح اشرب ماي وارجع .
مروه &سديم : اوكي .
راحت جنا المطبخ وكانت منزله راسها وتلعب بجوالها وصدمت فيه من غير قصد جنا وهي على الارض : عما انشاء الله
كان واقف ومذهول من الحلوه اللي على الارض وقال :فديتك والله
جنا رفعت راسها وشافت شاب وسيم وحلو وقالت : احترم نفسك وثمن كلامك يالوسخ .
قال : كل شي منك عسل على قلبي يا قلبي
جنا : جب ولا كلمه ولا والله ما تلوم الا نفسك.
قال وهو ياشر عليها من فوق لتحت :انتي تهددين نواف ولد احمد
جنا : وانا جنا بنت عمر وبنشوف يا ولد احمد .ولفت وعطته ظهرها
نواف بعصبيه مسكها من ايدها ولفها عليه لين صار جسمها لاصق بجسمه وقال بهدوء : والله راح تندمين
جنا وهي ميته من الخوف بس تكابر وقالت : اعلى ما بخيلك اركبه
وفكت نفسها منه وراحت بسرعه .
راحت جنا تركض وشافت سديم بروحها وراحت لعندها لفت عليها سديم وقالت بخوف : جنا وشفيك .
جنا وهي تاخذ نفسها : وين مروه .
سديم : راحت داخل
جنا قعدت وخذت نفسها وبعدين قالت لسديم السالفه كلها
سديم : والله انه حقير وواطي
جنا : الحيوان ولا ولاهامه شي ويتكلم بكل ثقه بعد .
سديم : خليه عنك ولاتهتمين له .
جنا : على قولتك .


بمكان ثاني كان جالس ويشكي همه والتفت شاف الانسان اللي شافه قبل كم يوم وكان غامض راح له وجلس جنبه وقال: السلام عليكم .
قال : وعليكم السلام .
قال : شلونك يا خالد .
خالد التفت له وقال : الحمدالله تعرفني .
قال : اكيد مو ولد خالي
خالد : ولد خالك .
قال : ايه انا زياد .
خالد : ايه هلا زياد .
زياد : ليه جالس هنا ومارحت معاهم للمزرعه .
خالد : مالي خلق .
زياد : انا من وقت لوقت اجي هنا .
خالد : وانا بعد .
زياد : ليه تجي هنا .
خالد : مثل السبب اللي يخليك تجي .
زياد\: انا اجي اشكي للبحر .
خالد :تشكي ؟!
زياد : ايه
خالد : من شنو .؟!
زياد : اشكيله همومي .
خالد : وانت عندك هموم .
زياد : ومن اللي ما عنده هموم
خالد : وانت وش همك .
زياد :همي زوجتي وولدي .
خالد بصدمه : انت متزوج .
زياد : ايه متزوج ليه منصدم .
خالد سكت عنه .
زياد : من ثلاث سنين تزوجت بنت جيرانا كنت احبها وهي كانت تحبني بعد خمس شهور حملت كانت الدنيا مو سايعتني من الوناسه ويوم ولادتها كنت مسافر كان عندي شغل واول ما سمعت انها ولدت ركبت اول طياره وجيت وقالولي انها جابت ولد فرحت ماصدقت اني صرت ابو وكانت ولادتها طبيعيه وماكان من الضروري انهم يخلون الولد بالحضانه وبعد يومين سويت اجراءات الخروج كنت بالسياره بس ما كنت ماخذ بالي من الطرق كل شوي التفت لهم وكانت فيه شاحنه كبيره صدمت فيها واغمى علي قمت دورت عليهم لقيتهم جثث والدم مغرقهم (ونزلت دموع زياد )
خالد حزن عليه وقال : هد نفسك
زياد يكمل : ما كملت فرحتي بولدي انا اللي ذبحتهم ياخالد انا _(وقام يبكي من قلب )
خالد : وكل امرك لربك هذا قدر ومكتوب .
زياد : ثلاث سنين وانا متعذب حاس بالذنب .
خالد : بس انت مالك ذنب .



بالمزرعه ::
كان يتـمشى وهو مبتسم بس اختفت ابتسامته يوم سمعها ادقـــول :اوكي نتعرف انا اسمي هند سلمان وانت حبيبي .
قال بنفسه " من هالخسيس اللي تكلمه "
هند :هههههه فديتك متى تبي تشوفني حياتي .
قال " وبعد بتشوفينه ماكون سعود اذا ما وريتك "
هند : خلاص اوكي حبي باي .
راح قبل ما تشوفه راح وهو يتوعد فيها

عنـد البنات ::.
رشـا : والله انك غبيه
رنيم : ليه انشاء الله
رشا : في وحده عاقله يتقدم لها واحد عاقل وترفض
رنيم : انا
رشا : لانك مجنونه
رنيم : لا والله
رشا : ايه والله لو انا اوافق من غير تردد
هديل : يلي ما تستحين ياويلك لو يسمعك حمد .
رشا : لالالالالالا واللي يخليك يسود عيشتي .
مروه : لهدرجه معقد .
هديل : لا مو معقد .
رشا : الا معقد ونص هذا لا هذا عيب هذا مايسير .
مروه : وعععععع ما حب الواحد يكون معقد او متخلف .
غاده : يمكن حريص .
هند : ايه صح .
مروه : حريص بحدود .
جنا : يا سلام والحرص له حدود .
مروه : اكيد كل شي بالدنيا له حدود .
رشا : ياعمري لو يسمعك بس كان علمك الحدود شلون صايره .
سديم :ههههههههه
مروه : هذا اللي ناقص بعـد .
جنا : وين لـــين ؟؟
هند : راحت السياره تجيب لاب توبها .
غاده : من عرفتها وعرفتني وهي على هالاب .
رنيم : شكلها متعلقه فيه حيل .
هند : اكثر مما تتصورين .


كانت تحوس بالسياره ادور شنطتها بس ما لقتها وراحت ورا وحطت ايدها على الباب وكان الباب مبطل
كانو يمشون مع بعـض ويسولفون وبعدين قال :مشعل هذي مو سيارة ابوك
مشعل : ايه بس ليش الباب مبطل .
قال : مدري بس انا بروح اسكره .
مشعل : طيب .
راح عند الباب وما انتبه انها حاطه ايدها وسكر الباب وبعدين :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
مشعل سمع الصرخه وراح يركض وقال : فهد من اللي صرخ
فهد بخوف : مدري
والتفتو على السياره شافوها وفتح مشعل الباب على طول ولحسن الحظ انه المجلس بعيد عن السياره مشعل بصدمه : لــــين
ليـن وهي تـبكي : مشعل .
مشعل : شفيك ؟؟!
لين : ايدي .
مشعل : شفيها .
لين وهي تشاهق : الباب تسكر عليها .
مشعل بخوف : عطيني اشوف .
مدت لين ايدها وكان اصابعها حمر
مشعل : تالمك ؟؟!
لين وهي تمسح دموعها : لا بحط عليهم ثلج .
مشعل : اذا تالمك قوليلي .
لين : لا بس خفت .
فهد : ههههههههههههههههههه
لين : وانت ليش تضحك مو كافي انك سكرت الباب على ايدي وقامت وراحت عنهم .
فهد : شهالعصبيه
مشعل : هههههههه تستاهل يالملقوف .


بمكان ثاني من المزرعه "طـــلال & حــمـد & نـــواف& فـــيـصل & ناصر & عـــادل & سعود "
ناصــر : احلف بس .
عــادل : والله .
نـواف : الا والله انك غبي .
عادل :ليه .
نواف : في احد يعيف الزواج .
عادل : انا ماراح اتزوج الا بعد حمد .
طــلال : وانت ياحمد ؟
حمد : ما بعد فكرت
فيصل : ومتى بتفكر؟
حمد : تو الناس
فيصل : ليه انت كم عمرك ؟؟
حمد :26سنه بس .
نـاصر : بس .
حمد : تخيل .
طلال : اللي كبرك عندهم عيال .
سعود : لا اله الا الله يوم انك تعرف انه اللي كبره عندهم عيال ليه ما تتزوج .
طلال : ها توني صغير .
: لا ما انت صغير
التفتو كلهم .
ناصر : هلا والله هلا باختي خلود .
خلود : ههههه هلا فيك .
سعود : كلميه يا عمتي عجزت معاه .
خلود : لا لتخاف مايطلع من المزرعه الا هو مختار عروسته .
ناصر : رحت وطي
خلود : ليه اللي يتزوج يروح وطي .
ناصر : طيب قولي لفيصل .
فيصل : انا اذا لقيت لي بنت الحلال السنعه مراح ارفض .
خلود : هذا الكلام السنع وعروستك عندي .
فيصل ابتسم .
نواف " الله يستر لاتكون جنا "

شنو راح يصير
بجنا &نواف
هند &سعود
فهد &لين
وملا ك
وهل جنا بتكون عروسة فيصل مثل ما توقع نواف ؟؟؟!!!
انتظر أرائكم وتوقعاتكم
تحياتي






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:21 am

البارت الرابع :..:

دخلت بعصبيه وهي تتحلطم
غاده : لين وشفيك ؟
لين بعصبيه : الغبي سكر عل ايدي الباب .
هند : عن منو تتكلمين ؟؟!
لين بكره: فهـد الزفت
رشا : شسوى ؟!
لين : كنت حاطه ايدي على الباب وجا الحبيب من غير مقدمات وسكر الباب .
سـديـم بخوف : عسى ماصار لك شي؟؟
لين : لا جت سليمه .
جنا : الحمدالله .
لين : الله ياخذه انشاءالله .
غاده بحده : ليـن هذا ولد عمك .
لين : بالطقاق .
غاده : وبعدين
سـديـم : صدقيني ماكان قصده اكيد ما شافك .
لين : جعل عيونه البط .
سديم نزلت راسها .والبنات يخزون لين
لين بسرعه : انا اسفه سديم مو قصدي
سديم بابتسامه : لاعادي
لين : والله مو قصدي بس كنت معصبه .
سديم : عادي حبيبتي عادي .
لين : يعني مو زعلانه .
سديم : لا .
رشا بصراخ : ســــــديــــــــم .
البنات نطو من مكانهم من الخـــوف .
هند : وجع وشفيك ..؟
رنيم اللي بجنبها : الله ياخذك فجرتي اذني .
رشا : ههههههههههههههههههه
مروه : الحمدالله والشكر .
سديم : هلا
رشا : والله هذي البنت مو انتن لسانها مثل العسل مو سم فيران
جنا : ههههههههههههههه
سديم وهي تضحك : امري ياقلبي
رشا : يسلملي القلب وراعيته .
مروه : رشا خلصينا وقوليلها
سديم باستغراب : شنو ؟؟!
جنا : الحين تعرفين يالله رشا .
رشا : زين زين كليتوني احم احم والله مدري شقول المهم احنا جبنالك هديه .
سديم : هديه ؟؟
مروه : ايه نعم
سديم : والمناسبه ؟؟
جنا : مممممم اعتبريها هـدية نجاحك .
سديم : هههههههه تو الناس .
رشا : المهم بتاخذينها والا تفشلينا .
سديم :لا بس
غاده : لابس ولاشي وبعدين هذي منا كلنا
هند : ولازم تاخذينها .
لين : والا نزعل .
رنيم : وانتي اكيد ما ترضين .
سديم : اكيد ما ارضى
جنا : اجل تاخذينها
سديم : طيب .
رشا : حلو تفضلي .
مروه : يلا افتحيها .
سديم خذت الهديه وفتحتها وقالت : جوال
جنا : وهذا قليل بعد
غاده : تستاهلين اكثر
سديم دمعت عيونها وقالت : مدري شقول لكم
مروه : سدومه الحين ليه الدموع
رشا : وبعدين الصراحه الصراحه انا اشتاق لك ولازم على الاقل اذا ما اشوفك اسمع صوتك .
هند : الله الله شهالكلام الحلو
رشا وهي تتنهد : آهـ شسوي أحبها
رنيم وهي اطقها ع كتفها بالخفيف : وجــع
البنات : هههههههههههههههههههه.
مروه ايه كذا اضحكي .
وشوي ويرن جوال جنا نغمه رساله فتحتها
مشتاق
مدري كيف
أعبر عن الشوق!!
إن كانها تكفيك
مشتاق مشتاق
وإن كانها عيت
تجاريك بالذوق
قلي أجي من قاصي
الشوووق
بعنـــاق

شافت الرقم غريب استغربت بس طنشت وقالت "اكيد واحد غلطان "
اليوم الثاني الساعه اربع ونص صحت سديم مع انها كانت سهرانه مع البنات بس هي متعوده انها تصحى بدري وراحت غسلت وجها وصلت وبعدها طلعت ومشت من عند الحمام اللي بره الغره وسمعتها ادقول : اوكي حمودي بس كم بتدفع ثمن الليله اللي بقظيها بحظنك
حمودي :.....................
ملاك بمياعه : ههههههههه تسلم عيونك حياتي .
حمودي:..............................
ملاك : ........(مشفر).............قالت كلام بقمه من الوقاحه
سديم انصدمت وحطت ايدها على فمها وراحت للغرفه تركض دخلت ولقت جنا توها طالعه من الحمام جنا باستغراب: سديم وشلي مصحيك .
سديم : ...............
جنا : سديم وشفيك ما تردين .
سديم : ها لا لا ولا شي .
جنا : أي ولاشي وانا اناديك وانتي بعالم ثاني
سديم : لا صدقيني
جنا بشك : اكيد
سديم بارتباك : اكيد .
وشوي وجوال رنا يدق نغمه رساله خذت جوالها وفتحت الرساله

(لك عيوني)
إذا بعيوني لك راحة
(ولك عمري)
وسط دنيا العطش واحة
أنا الموجود بوجودك
وأنا اللي ظلي بورودك
أنا عمري إبتدى بعمرك
ونهاية عمري بحدودك

شافت الرقم ولقت نفس الرقم اللي امس استغربت بس طنشت
الساعه اربع العصر الكل راح لبيته .

بعد يومين فبيت بوطلال الساعه 2ونص ام طلال كالعاده معزومه وابو طلال بالشغل وكان بالبيت سديم وفهد اللي توهم راجعين من المدرسه .
فهد بصراخ : ســــديم وين الغدا
سديم : انشاءالله الحين
ووصلت سديم وحطت الاكل وكانت بتروح
فهـد : وين رايحه
سديم : بروح اتغدا
فهد : وين
سديم : بالمطبخ
فهد : لا اجلس اكلي معاي ما احب اكل بروحي
سديم : بس
فهد يقاطعها : لا بس ولاشي واذا على امي مراح ترجع الحين
سديم : اوكي .

وبعد دقيقتين يدق جوال سديم وشافت الاسم "ليونه "
ردت : هلا ليونه
فز قلبه
لين : هلا فيك اشلونك
سديم : انا تمام الحمدالله وانتي
لين : انا تمام بس
سديم : بس شنو ؟؟!
لين : عندي بكره اختبار رياضيات وتدرين فيني انا كمخه بالرياضيات وابيك ادرسيني
سديم : هههههههه اوكي
لين : اجل تعالي بيتنا
سديم : انا اسفه لين ما اقدر اطلع انتي تعالي
لين فهمت : اوكي بجي الساعه اربع .
سديم : اوكي
لين : باي
سديم : باي .

فهد : من كنتي تكلمين ؟؟!
سديم : هذي لين بنت عمي
فهد : وشنو كانت تبي ؟؟
سديم : تبي ادرسها عشان عندها امتحان بكره
فهد : يعني بتروحين
سديم : لا هي بتجي
فهد : اها .



سلمت على امها وجدها وراحت لغرفتها تحط راسها وتنام بعد اليوم المتعب اللي بالمدرسه كانت بتنا بس قطع عليها صوت جوالها يدق بنغمه رساله فتحتها

"دخيلك يا بعد روحي ....لاجيت اتنام
تذكرني ... تذكر ان في واحد يحبك حيل "
وشافت الرقم ولقته نفس الرقم طنشت ونامت .


الساعه اربع وصلت لين لبيت عمها وطقت الباب وفتحت لها سديم ودخلت معاها داخل وراحو لغرفة سديم استغربت لين من الغرفه وكيف صغيره ومافيها اثاث بس ما حبي تسال سديم عشان لاتضايقها وقالت سديم : اسفه بس ما اقدر اقعدك تحت لانه خواني موجودين
لين : لاعادي اصلا الغرفه حلوه .
سديم ابتسمت لها وعرفت انها مجامله وقالت : يلا نبدا ندرس .
كان جالس بغرفته وسرحان وحس بالعطش ونزل المطبخ
عند سديم &لين
لين : سديم
سديم : هلا
لين باحراج : ممكن اروح الحمام
سديم بابتسامه : اكيد اول ما تطلعين ثاني باب على ايدك اليسار
لين : اوكي .
طلعت لين بدون عبايه او شيله ودخلت الحمام واول ما طلعت شافته بوجها وهو يصعد الدرج واول ما رفع راسه شافها وتلاقت عيونهم سصرح فيها وبعيونها انحرجت منه ومن نظراته ومشت لغرفة سديم
قال : لين
فز قلبها يوم قال اسمها وقال : نعم
مايدري شيقول وقال : انا اسف .
لين : عادي ما صار شي .وراحت على طول .
وقال بنفسه " لبى قلبها تستحي "






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:22 am

صحت من النوم الساعه 5ونص ومسكت جوالها وفتحته ولقت مسج
" قلبي وأنا أدري به .... يحبك ويغليك
تبي الحقيقه ....كل كلي يحبك ويموت فيك " ونفس الرقم
قالت : هذا منو وشيبي كل شوي يدز لي مسجات اوووووف


الساعه 2ونص بالليل كانت نازله تتسحب مثل الحراميه وطلعت من البيت ومحد شافها وركبت مع السايق ووصلها لعماره ونزلت وراحت للشقه وطقت الباب فتحلها وقال : هلا والله هلا بهالزول
ملاك : هلا فيك حمودي
حمودي : دشي بسرعه لني مشتاق لك وغمز لها .
ملاك بدلع : هههههه وانا اكثر .
الساعه اربع ونص طلعت ورجعت البيت ومثل الطريقه اللي طلعت فيها دشت فيها ومن غير لحد يحس .

بعد مرور اسبوع وصـل لديرته وفرح من كـل قلبه انه انهى دراسته وجاب الشهاده اللي يرفع فيها راس ابوه وراح ع طول الشركه عند ابوه واخوه وراح لابوه وقال : السلام عليكم
رفع ابوه راسه وتفاجا وقال : عبدالعزيز
عبدالعزيز بفرح : شلونك يبه
ابوه وعيونه امتلت بالدموع : بخير يالغالي
راح عبدالعزيز وضم ابوه بقوه وابوه خانته دموعه وقال : الحمدالله على السلامه
عبدالعزيز : الله يسلمك
وبعدين راح لمكتب اخوه وخذاه بالاحضان خالد: الحمدالله على السلامه اخيرا شرفت .
عبدالعزيز : الله يسلمك .
دخل عليهم زياد اللي صار صديق خالد الوحيد وتعرف على عبدالعزيز وسلم عليه وتحمد له بالسلامه .

بعد مرور اسبوع ثاني قرر بوخالد انه يسوي عزيمه كبيره بمناسبه رجوع عبدالعزيز بالسلامه وعزم اخوانه كلهم وابوه .



بعد يومين العـزيمه وسديم مفتشله إنها تروح لانه ماعندها لبس سنع تلبسه بـس وشوي ويدق جوالها وردت من غير لاتشوف الرقم :ألو
: أهلين سديـم كيفك
سديم : هلا جنو انا الحمدالله وانت شلونك ؟
جنا : الحمدالله بس انا داقه أبـيك تروحين معاي السوق لانه ..
سديم تقاطعها : سوري جنا ما اقدر
جنا عقدت حواجبها : ليه .
سديم : ساكته ما تدري شدقول
جنا استغربت سكوتها وبعدين استوعبت وجات على بالها فكره وقالت : سديم خمس دقايق واكلمك
سديم بحزن : اوكي
جنا : باي
سديم :باي .

وبعد خمس دقايق بالضبط دقت جنا ع سديم
جنا : يلا ترى ربع ساعه وانكون عندالباب .
سديم : نـعـم .
جنا : نعم الله عليك اقولك خمس دقايق ونكون عند الباب .
سديم : انا مو فاهمه شي من اللي تقولينه .
جنا : طيب انا افهمك اسمعي يا طويلة العمر انا وامي رايحين السوق وانا ابيك تجين معنا وانتي ما تقدرين عشان مرت ابوك بتمنعك صح ؟
سديم : وبعدين ؟؟
جنا : قررت انا جنا الحلوه اني اكلم امي اخليها تكلم مرت ابوك وتقنعها ولله الحمد اقتنعت .
سديم وهي مو مصدقه : احلفي
جنا : ههههههه والله .
سديم : مومصدقه
جنا : لا صدقي جنا إذا حطت شي براسها تسويه يعني تسويه .
سديم : وانا اشهد .
جنا : عن الهذره الزايده ويلا انا وامي جايين .
سديم : اوكي
جنا : يلا باي .
سديم : باي . قفلت سديم من جنا ونطت من الوناسه اما جنا وقفت وشوي ورن جوالها رنه رساله فتحتها وكان مكتوب
" في ذمتك منهو سرق من النوم
من فيه بالعالم سهرت عشانه
منهو عيونه تهتني فيك كل يوم
ومنهو غدا قلبه بقلبك مكانه
من يعشقك بجنون ما يلحقه لوم
ومن تعشقه صار سيد زمانه "

تأففت لانه نفس الرقم وما تدري منهو .


نزلت لامها وطلعو مع بعض ومرو على سديم اللي مو مصدقه نفسها خذوها وتوجهو للسوق دخلو اول محل وماعجبهم شي وتوجهو للمحل الثاني وطاحت عين سديم على فستان كان فقمه الروعه
جات وراها وقالت : عجبك ؟
سديم تلعثمت وقالت بكذب : لا عمتي
خلود : ليه شكله حلو
جنا : الا روعه
سديم مو عارفه شنو تقول ونزلت راسها باحراج
قالت خلود اللي فاهمتها من الاول : انا بشتريه لك .
سديم : لا عمتي شكله غالي كثييير وانا ماعندي فلوس .
خلود : استحي على وجهك انا عمتك وما فيه فرق .
سديم والعبره خانقتها وموقادره تتكلم .
جنا : يلا عشان نروح ونشتري الشوز والاكسسوارات
سديم : بس ....
خلود تقاطعها : لابس ولاشي يلا
وبعدها طلعو وشرو لسديم أغراض كثييره والساعه سبع خلصو وبعدها عزمو سديم على العشا بس رفضت لانها لازم تروح وتسوي عشا لاخوانها وصلوها البيت نزلت سديم وراحت لغرفتها نزلت عباتها وشيلتها وحطت اغراضها ونزلت المطبخ جهزت العشا ودخل عليها وقال : السلام عليكم
سديم بابتسامه : وعليكم السلام .
قال : كيفك ؟
سديم : زينه الحمدالله وانت شلون الشغل .
قال بتعب : االحمدالله
وكملت سديم الطبخ كان متردد يسالها ولا لا التفتت وشافته واقف ومراح يغير ملابسه مثل كل مره قالت: سعود
سعود : هلا
سديم : فيك شي
سعود : بصراحه ايه
سديم بخوف : سم الله عليك وشفيك .
سعود : لا لا لا لتخافين ما فيني شي بس
سديم : بس شنو
سعود : بسالك عن شي بس اخاف تفهميني غلط
سديم : افا عليك انت تدري انك اقرب واحد لي بالبيت ومستحيل افهمك غلط .
ارتاح سعود وقال بارتباك : شـــ ــرايك بهند بنت عمي .
سديم : هند بنت طيبه وحبوبه ومحترمه وحلوه بعد
سعود "ايه هين محترمه " :يعني برايك اكلم ابوي ويخطبها لي
سديم بفرح : اكيد ما يبغالها كلام
سعود " هين يا هند حتى سديم خدعتيها " : خلاص اول ما يرجع بفاتحه بالموضوع
سديم : مبروك مقدما .
:شعليه مبرك
سديم : طلال بارك حق سعود بيخطب هند بنت عمي .
طلال : مبروووووووووك واخيرا مابغيت .
سديم وسعود : هههههههههههههههههههههههه
سعود : من المفروض اللي يتزوج قبل انا ولا انت
طلال : نفس الشي ما تفرق .


الساعه وحده ونص بالليل كان قاعد بالصاله ينطر ابوه وفجأه سمع صوت الباب ينفتح ودخل ابوه واستغرب وجوده وقاله : خير
سعود : الخير بوجهك يبه بس حبيت اكلمك بموضوع
بوطلال بسرعه : فلوس ماعندي انا اصلا مفلس .
سعود " هذا اللي هامك": لا يبه تتطمن الحمدالله عندي اللي يكفيني .
بوطلال برتياح : طيب وش عندك .
سعود : ابيك تخطبلي هند بنت عمي سلمان .
بوطلال : نعمممم ليه
سعود : وشو اللي ليه بخطبها يعني بتزوجها
بوطلال بتفكير " لو خطبت هند لسعود راح اتقرب من سلمان وبعد ما يموت حلاله بيكون لعياله واكيد هند لها شي كبير و
قطع تفكيره صوت سعود وهو يقول : ها يبه شقلت ؟
بو طلال : خلاص موافق .
سعود :اجل بكره بعد صلاه العشا نروح ونخطبها
بوطلال : تم .






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:23 am

اليوم الثاني بعد صلاه العشا راح سعود وابوه واخوانه وخطبو هند رسمي وابو مشعل استانس لانه قلبه طيب وحنون وقال فرصه اتقرب من اخوي بعد كل هالسنين وعطاهم كلمه وحددو موعد الملكه انها تكون بعد اسبوع وكل هذا بدون علم هند اللي كانت بغرفتها تقرا روايه وسمعت صوت الباب وقالت : منو ؟
: انا
هند وهي تسكر الكتاب : هلا يبه تفضل .
دخل ابوها والفرحه مو سايعته وقال : شلونك يبه
هند اللي تموت على ابوها وما تردله طلب : بخير دامك بخير .
ابوها : اسمعي يابنتي انتي الحين كبرتي ما شاء الله عليك وحلوتي وصرتي عروس واليوم جاني اخوي بوطلال وطلبك لولده سعود وانا عطيتهم كلمه وقلت اكيد هند ما راح تكسر كلمتي صح
كانت مصدومه من اللي تسمعه وقلبها يخفق بقوه بس فوق كل هذا ماتقدر تكسر كلمه ابوها وتنزل راسه عند اخوه وعياله وقالت بابتسامه : اللي تشوفه يبه .
بومشعل وهو طاير من الوناسه : الله يسعدك انشاءالله وترى الملكه بعد اسبوع .
بطلت عيونها على وسعها وقالت : ليه مستعجلين يبه
ابوها وهو يضحك : مو حنا هذا سعود اللي مستعجل
حمرت خدودها ونزلت راسها .

اليوم الثاني الكل كان معزوم للعزيمه اللي مسويها بو خالد بمناسبه رجوع عبدالعزيز كانت لابسه لبس عاري ومكياج اوووووفـــر وموهامها احد طلعت من الغرفه وهي تمشي بكل غرور راحت لغرفه اختها وطقت الباب قالت : تفضل
دشت ويو شافتها بققت عيونهاعليها قالت بغرور : وشفيك مببقه عيونك ؟
هديل : ملاك مو كانك مبالغه شوي
ملاك : مو شغلك ؟
هديل : براحتك .
كانت داشه ومنزله راسها كانت تسوي الحزام يوم خلصت رفعت راسها وقالت : هدوله ابي ال وشهقت
وقالت : ملاك
ملاك : لا خيالها
رشا : شلي مسويته بنفسك
ملاك وهي دور بدلع ماصخ : حلو صح
رشا : الا يجيب الهم لو شافك حمد مايسير لك طيب
ملاك : هذا مو شغلك وطلعت .

في فله الجد حطت المسات الاخيره ونزلت لهم تحت ناصر يوم شافها صفر :الله الله شهاالحلاة شهالزين .
جنا :اهم شي عجبك
ناصر : اكيد
خلود : يلا خلونا نمشي لانتاخر


نزلت وكانت بقمه اناقتها وجمالها ماكانت حاطه مكياج كثير ولا مهوله بعمرها كانت لابسه فستان ليموني تحت الركبه بشوي وبدون اكمام ومخصر على جسمها الروعه ولاول مروه لبست كعب عالي كرمكم الله ليموني بعد يوم شافوها ما صدقو انها اختهم كل واحد يغمض عين ويفتح الثانيه مو مصدق
فهد وهو يبلع ريقه : من انتي
سعود : سديم معقوله ما اصدق صايره قمر .
سديم بخجل : مشكور
ام طلال والغيره ذابحتها : وعععععععع مالت عليك بس وقامت وطلعت
سديم حز بخاطرها
طلال : ما عليك انا يوم شفتك خقيت .
سعود : اسح على وجهك هذي اختك.
فهد: هذا بلا ابوك يا عقاب .
طلال :ههههههههههههههههه
سعود وهو يضحك : والله انك منت بصاحي .

في فله بوخالد الفخمه والكبيره كانت هناء زوجة بوخالد قايمه بالشغل كله ومرتبه كل شي وكانه ولدها اللي متخرج وبعد ساعه وصلو المعازيم كلهم وكلهم يطالعون بسديم ويسمون عليها وام طلال واختها وملاك ميتين من الغيره ومن غيره ملاك قامت وكتت العصير على سديم وقالت :اوه سوري ماكان قصدي
سديم بطيبه قلب: لا عادي
جاتهم هناء : خير عسى ماشر
مروه : لا ابد بس ملاك كتت العصير على سديم من )وشددت على الكلمه (غير ما تقصد .
البنات مكاسكين نفسهم وهناء فهمت السالفه وابسمت وقال : تعالي معاي سديم اخليهم ينظفونه .
قامت سديم على نياتها وراحت مع هناء

: عن اذنك
زياد : وين وين
خالد : جوالي نسيه
زياد : طيب بس شلون بتروح داخل والحريم .
خالد بقرف : الله يقطعهن
زياد اللي عرف قصه خالد ومعاناته تجاه الحريم قال : طيب وش بتسوي
خالد : بروح من باب المطبخ

كانت واقفه مثل الملاك والخدامه تنظف فستانها شكلها روعه
فتح الباب ودخل وانصدم من اللي قدامه وظل يطالعها حست انه فيه احد يطالعها رفعت راسها وانصدمت وخصوصا انها مو متغطيه ولاشي وقالت بعصبيه : انت هيييييييي وخر عيونك
قال : هذا بيتي واطالع اللي ابي فيه
قالت : بس مو انا
خالد : اقدر اطالعك غصبن عليك فهمتي .
سديم : لو سمحت ممكن تروح لانه هذا حرام وعيب ومو حلوه احد يدش ويشوفك .
خالد بعصبيه :قلت لك هذا بيتي ملكي وبكيفي
سديم بحده : بس انا مو ملكك فاهم .
خالد ببرود : بسيطه اشتريك .
سديم : ايه م قالولك اني قطعت خام صح .
خلصت الخدامه وطلعت تكمل شغلها قامت سديم بتروح بس مسكها من زندها ولصقها بالجدار وحط وجهه بوجها وقال بهمس يذوب : بتسيرين ملكي
سديم قلبها طاح فبطنها وماتت من الخوف
خالد بنفس الهمس : يلا يا حلوه قوليلي شسمك .
سديم : لاتعليق
خالد بهمس يخوف اكثر : اسمعي الكلام وقوليلي شسمك .
سديم : سـ سـ سديـ يم
خالد : من بنته ؟
سديم : حـ حـ ممـ دان .
خالد : يعني بنت عمي حلو
سديم دزته وراحت بسرعه
خالد " والله لاوريك "






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:24 am

البارت الخامـــس:
بعد مرور اسبوع .
كانت خايفه وماتدري شلون وافقت من غير ماتفكر دخلت عليها اختها وقالت : هند
هند : بعالم ثاني
ردت وقالت : هند هند
هند وهي توها صحت من سرحانه وقالت : هلا غاده
غاده : أي هلا غاده وشفيك سرحانه
هند : لا ولا شي
غاده وهي تغمز لها : ولا شي ها
هند : وشفيك ؟؟
غاده : اقول يعني يمكن تفكرين بسعود او
هند وهي ميته من الحيا : غاده وجععع شهالكلام
غاده :هههههههههه هذا الصدق
هند : لاوالله اصلا انا افكر بشي ثاني تماما
غاده : بشنو يعني
هند : احس اني تسرعت لما وافقت
غاده بصدمه : نعععممم
هند : قلت احس اني تسرعت
غاده : هندوه لا تجنين هذا زواج مو لعب
هند : ادري انه زواج بس ما ادري
غاده : مدامك ما تدرين ليه وافقتي من البدايه او على الاقل عطيتي نفسك فرصه عشان تفكرين .
هند : ما حبيت اكسر كلام ابوي وبعدين هو عطاهم كلمه وموحلوه لو رفضت شنو بيكون وضعه .
غاده : معك حق بس شدراك يمكن سعود يطلع ولد حلال ويسعدك ؟
هند : انشاءالله .
طلال بصدمه : مـلاك
امه : ايه يمه ملاك بنت خالتك وحلوه ومزيونه ومراح تلقى احسن منها .
طلال : بس يمه انا ما ابي اتزوج
امه بعصبيه : وليه انشاءالله ماتبي تتزوج هذا اخوك ملكته بعد اسبوع وانت ادقول ما ابي اتزوج
طلال : يمه افهمني انا
امه تقاطعه : انت شنو شايف على البنت شي
طلال : اعوذ بالله انا ما قلت هالكلام ملاك بنت عمي وعلى عيني وراسي بس انا رافض فكره الزواج .
امه : اسمعني عاد كلام يوصلك ويتعداك انا قلت بتاخذ ملاك غصب طيب بتاخذ ملا فاهم . وخذت جنطتها وطلعت
كانت واقفه ورا الباب وسمعت كل الكلام وكانت مصدومه لانه مايهون عليها اخوها ياخذ وحده مثل ملاك دشت عليه وهي تبكي
رفع راسه وانصدم وقال : سديم وشفيك
سديم وهي تبكي : لاتتزوج ملاك
طلال : نننعععم
سديم : الله يخليك طلال لاتتزوج ملاك .
طلال : ليه شايفه عليها شي
سديم برتباك وهي تمسح دموعها : لا مو شايفه عليها شي بس
طلال بشك وهو رافع حاجب : بس شنو ؟؟
سديم بترجي : لا ولا شي بس لاتتزوج ملاك تزوج أي وحده الا ملاك تكفى طلال .
طلال : انا بتزوجها اذا ما قلتيلي شالسبب
سديم : قلت لك ما فيه سبب
طلال : اجل ليه ما اتزوجها
سديم ما تعرف شدقول وخذت بعضها ومشت
طلال" ليه سديم ما تبيني اخذ ملاك اكيد في سر كبير وانا لازم اعرفه بس مراح اعرفه الا اذا تزوجت ملاك ايه هذا هو الحل "

مسكت جوالها وقالت " انا لازم اكلمه واعرف شيبي مني هالحيوان " ودقت الرقم ورد بصوت رايق : هلا والله اخيرا ما بغيتي
جنا بحده : لو سمحت ممكن اعرف شتبي مني
قال بنفس النبره : مو انا اللي ابي قلبي الل يبي يا قلبي انتي
جنا : احترم نفسك وانت تتكلم معاي احسن .
قال : ما اقدر يا حلوه
جنا " هذا الصوت مو غريب علي ": قلنالك احترم نفسك
قال : انا محترم نفسي يا حياتي وغرضي شريف
جنا " معقوله يكون "وقالت بصدمه : نواف
نواف : الله لهدرجه مشتاقه لي
جنا : ا يلي ما تستحي انت ماتخاف الله وهذا وانت عندك خوات
نواف : شسوي احبك
جنا : حبتك القراده قول امين
نواف : مقبوله منك
جنا بتحذير : شوف عاد اذا ماحترمت نفسك ووخرت عني ماتلوم الا نفسك وقد اعذر من انذر .
نواف : اللي تبين تسوينه سويه حياتي .
جنا : اكيد وغصبن عليك بعد يالواطي وقفلت الخط بوجهه
نواف "انا اوريك يا جنا ان ما خليتك تندمين ما اطلع نواف "

الساعه 12 ونص بالليل طلعت من البيت بهدوء من غير لحد يحس وطلعت مع السواق اللي تعطيه من هالفلوس ويسكت ولما كانو بالسياره نط من ورا وقال : وين رايحين

كان قاعد ويفكر " والله ان ما كسرت خشمك ما اطلع خالد هذا اللي ناقص بعد بنت تعلي صوتها علي انا اوريها بس ابيها تسير عندي وانا اعلمها ان ماخليتها تتحسف على اليوم اللي رفعت عينها فعيني "

كانت بغرفتها تتكتب بدفتر مذكراتها وفجأه )طق,طق,طق (
حطت القلم وسكرت الدفتر وراحت تفتح الباب وقالت بابتسامه : هلا والله .
رد لها الابتسامه وقال : اهلين فيك ممكن ادخل
قالت : اكيد ولو تفضل دخل وجلس على السرير
قالت : خير اليوم زايرني
قال : ابد سلامتك بس تدرين ملكتي بعد اسبوع وانا ابي اختي تكون اكشخ وحده عشان كذا ابي اعطيها هالمبلغ البسيط عشان اجهز نفسها .
قالت : بس سعود
سعود يقاطعها : لابس ولاشي وبعدين لو ما خذيتيهم راح ازعل
سديم : مشكور
سعود : افا عليك حاظرين للطيبين .
سديم " الله يخليك ويسعدك مهما تعصب يتم قلبك حنون يا بخت هند فيك الله يخليك لي "

بعد اسبوع ملكه )سعود & هند (
هند كانت بقمه توترها وخصوصا انه هاذي اول مره بتشوفه وتقعد معاه وهي ما تعرفه وما مر اكثر من شهر وهي تعرف سديم بس ارتاحت شوي لانه اخو سديم واكيد طيب وحنون مثلها دخلو عليها البنات وصفقو لها وعلقو على شكلها كانت لابسه فستان اورنج ماسك على جسمها وبدون اكمام يوصل لنص الساق ومكياج حلو ومكثفته عند عيونها وغلوس اورنج روعه وكعب عالي شوي كرمكم الله ومسويه تسريحه حلوه للشعرها
رشا : ويلك يا سعود
مروه : اشهد انه بيروح ملح مع هالاورنج .
لين : انا حاسه انه ماراح يطلع من بيتنا اليوم
هند وهي تحس بحراره بكل جسمها ومولعه حدها قالت : بتسكتون ولا شلون .
رنيم : حرام عليكم احرجتوها .
هديل : ايه والله شوف شلون خدودها مولعه .
غاده : ههههههههههههه مبروك حبيبتي
هند بخجل : الله يبارك فيك عقبالك
رشا : مبروك هند
هند : الله يبارك فيك
رشا : وليه ما قلتي عقبالك
البنات : ههههههههههههههههههه
هديل : بنت استحي شوي
مروه : عاد هند ما اوصيك اول ما تطلعين تقوليلي كل شي صار
رشا : وبالتفصيل .
جنا : سديم سعود اخوك لذالك تعتقدين شنو راح يقول
سديم : كالعاده ماشاءالله لا اله الاالله طالعه مثل القمر
غاده : اوه اوه شعليه هند سمعتي
هند ميته من الحيا
لين : انزين يلا ترى امي تقول الحين بتنزلين
هند بخوف : لا مابي خلاص
غاده : شلي ماتبين يلا وعن الدلع
هند : امري لله
نزلت هند وكانت مثل الملاك الكل كان يطالعها بس مع ذالك كانو يطالعون وحده ثانيه اللي اهي سديم منبهرين منها ومن جمالها الرباني قعدت هند على الكوشه وهي فقمه توترها وزاد توترها لما قالو انه سعود بيدخل دخل بهيبته ورجولته وبثقه عاليه وهو يطالع هند وهي منزله راسها من الحيا ويتوعد فيها راح لها وباس راسها وصافحها وقال وهو يمثل : مبروك
هند بصوت يالله ينسمعع : الله يبارك فيك
بعد نص ساعه جا الوقت اللي يكونون فيه بروحهم هند كانت قاده ومنزله راسها وخايفه وهو يشوفها ويقول فنفسه "والله انك حلو يا خساره هالجمال وانتي حقيره " وقال بطنازه : يعني مستحيه انتي وجهك
ماقدرت ترفع راسها من الصدمه
سعود : اكلمك انا ولا انطرشتي .
هند رفعت راسها والتفت عينها المصدومه بعينه القويه
سعود " يا ربي عليها عيون ": وشفيك ؟
هند : شقلت ؟
سعود : من قال ها سمع وبعدين لا تظنين اني تزوجتك حبا فيك او اني ميت عليك لا يابابا انا تزوجتك عشان عمي هالرجال الطيب فهمتي .
هند : لا ما فهمت وبعدين شفيه ابوي
سعود : يعني ما تدرين على العموم انا حددت موعد الزواج وهو بعد شهر اوكي يا حلوه .
هند : نعععم بعد شهر وليش انشاءالله .
قرب لها وحط وجهه بوجهها وقال بهمس خلا هند تسرح بعيونه الوساع : لاني انا ابي كذا .وعطاها بوسه بشفايفها وراح وخلاها وهي مذهوله ومصدومه وما تدري شلي قاعد يصير .

الا انت لجلك انت
ابتعد عنهم واروح
وانسى لجلك هالجروح
وانسى من مروا في عمري
الا انت
تدري وشهو العمر دونك
مثل ليل بلا عيونك
وانا مااتحمل غيابك
وماابي هالدنيا بدونك
لمسة يدينك دفا
يااحاسيس الوفا
قلبي ماشفته بقربك
يوم بأحضانك غفى
الا انت
ماكذب خافق حبيبك
يوم قال انه حبيبك
ياللي حتى في غيابك
الف طاري له يجيبك
عطي انت وانت خذي
ماهو بعد اذنك واذني
وانسانا وخلينا واحد
خذني انت وانت عطني
الاانت

كان يسمع هالاغنيه ومندمج وما صحاه الا صوت ناصر يقول : اللي ماخذ عقلك يتهنا به .
نواف : انا وعقلي وقلبي كلي له .
ناصر : اوف اوف شكلك طحت ومحد سمى عليك .
نواف وهو يتنهد : شسوي بعد حظي
ناصر باستغراب : نواف السالفه جد .
نواف بارتباك : وشفيك يلا يلا قوم انت ناسي انه خالد عازمنا باستراحته .
ناصر : ايه يلا قوم شباب العايله كلهم مجتمعين .
نواف : مشينا .
بالاستراحه ::::"""
زياد : خوش مكان
طلال : ايه والله كل شي متوفر
عبدالعزيز : خالد من متى وانت عندك هالاستراحه
خالد : لا بس خذيتها قبل اسبوعين وعدلت فيها قلت يعني متى ما بغينا جينا
فهد : اوف وماتجيها
خالد : لا لان ما احب اقعد فيها بروحي
فيصل : معاك حق لانها كبيره
ناصر : الله الله خلاص انا متى ما طق براسي جيت
خالد : حياك الله .
مشعل : بس ها قول للحرس اذا جينا يفتحون
خالد : ابشر .
سعود : الله بعد فيه سديات احلى
نواف : يلا شغل لنا شي حلو
عبدالعزيز: شنو تحب
نواف : أي شي
عبدالعزيز حط السيدي وكانت كذا واكثر
نواف : بس بس خلها

كذا واكثر احبك فوق مااتصور
كذا والا بلاحب وبلا كذبه
تأثر في حياتي قد ماتقدر
احبك قد ماتلعب معي لعبه
تظل قلوبنا اطفال ماتكبر
ويظل الشوق فينا عمر تحلم به
ولاتكره ولا تجرح ولا تخسر
اقل شعور بين الناس تفرح به
وجودك مايجي شكل النهار اسمر
حظورك دنيتي والشمس تشرق به
احبك حب ماتتخيله واكثر
من اللي في خيالك نفسك تحبه
عطيتك كل مافيني وقلت ابشر
ياعمري مالقيت الا انت انا احبه

زياد : ها نواف لا يكون تحب
نواف " معقوله انا حبيتها "
ناصر : والله انا شاك فيه من الصبح وهو مو على بعضه
فهد :اجل يحب صدقني
طلال : وانت شدراك
مشعل : اسال المجرب
سعود : فهد يحب لا مستحيل
فهد : وانت صدقت هذا يستهبل عليك
سعود : انا قلت
نواف بهمس: اه ياقلبي
: سم الله على قلبك
نواف بارتباك : فيصل
فيصل : هلا والله
نواف : هلا فيك
فيصل : من سعيده الحظ اللي تحبها .
نواف : ايه خلها بالقلب
فيصل :افا تكلم وانا اخوك واوعدك ما يطلع لاحد
نواف : أنا احب ..................

نواف منو يحب ؟؟
وشنو راح يصير بين سعود وهند ؟؟؟
وطلال وملاك ؟؟؟
من اللي طلع من ورا وقال لملاك وين رايحين ؟؟؟
وخالد وسديم ؟؟؟
وجنا ؟؟؟
فهد يحب ولا لا ؟؟؟
انتظر توقعاتكم وارائكم
تحياتي






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:25 am

البـارت السـادس:
كان جالس بغرفته ومتردد انه يتصل وخايف بنفس الوقت وكان يقول " اتصل ولا ما اتصل اخاف اتصل ويكون عندها احد او تفهمني غلـط بس لا انا فعلا حبيتها بس شقولها ايه اقولها اني احبها وبعد ما اخلص الثانويه راح اخطبها ايه واكيد هي راح تفهمني يلا اتوكل ع الله واتصل " وقال بسم الله ودق
كانت بغرفتها تدرس ودق جوالها رقم غريب وماردت ودق مره ثانيه وماردت ودق مره ثالثه وردت : الو
:..............
قالت : الـــو
: ............
قالت بعصبيه : اذا مراح تردون ليه تزعجون العالم اوف وقفلت
ورجعت تدرس
قعد يسب ويشتم نفسه" هي قالت الو ليه مارديت بدق مره ثانيه وانشاء الله ترد "
دق جوالها ونفس الرقم تاففت وردت بعصبيه : نـعم
قال برتباك : هلا لين شلونك ؟؟
لين باستغراب : منو معاي
قال : انا فهد ولد عمك
لين بدهشه "فهد شيبي اق " : هلا فهد خير
فهد : الخير بوجهك بس حبيت اكلمك بموضوع
لين بخوف : قول ترى خوفتني
فهد "سم الله على قلبك " : لا لتخافين الموضوع ما يخوف
لين : طيب يلا قول
فهد : لين انا بقولك اني انا حبيتك من اول ما شفتك وحتى لما جيتي بيتينا وشفتك تاكدت اني احبك وابي اعرف شعورك تجاهي .قال هالكلام وايده على قلبه
لين منصدمه :................
فهد حس انها مصدومه من كلامه وقال : لين معاي
لين حست على نفسها وقالت : ايه معاك
فهد : ما رديتي علي
لين : شنو تبيني اقول
فهد : ابي اعرف شعورك تجاهي
لين : تبي الصراحه ما ادري لاني ما اعرفك وثانيا انا مو من بنات هاليومين تكذب عليهم بكلمتين
فهد يقاطعها بسرعه : لالالالا لين صدقيني انا مااكذب عليك وبعدين انتي بنت عمي واذا كان اتصالي ازعجك فانا اسف وصدقيني مراح تتكرر مع السلامه وقفل من غير لا يسمع ردها .
لين " انا شقلت اكيد جرحته بس ايه هذا هو اللي المفروض يسمعه "
فهد " انا الغلطان المفروض اني ما اكلمها هذا انا كلمتها وش استفدت البنيه خذت عني فكره غلط انا اللي استاهل "
كانت تصيح وتشاهق من غير لحد يسمعها " ياربي هذا شيبي مني ليه تزوجني الله يستر منه الله يستر منه بس لا لازم اروح واقول لابوي وهو يتصرف معاه ايه لالالالا انتيانهبلتي ياهند تبين تفشلين ابوك الله يستر منك يا سعود شاخرتها معاك"
مـلاك : نعـم لا طبعا مو موافقه
ام حمد : ليه يا يمه طلال ما يعيبه شي
مـلاك : بكيفه حق روحه بس انا لا يحلم اني آخذه
ام حمد : يعني شتبيني اقو لاختي بنتي رفضت ولدك
ملاك : إيـه وانتي تدرين يمه انه ابوي ما يرفضلي طلب ومستحيل يوافق ويلا انا طالعه اوف صدعتي راسي بكلامك
ام حمد : وين وين
ملاك : صديقتي عازمتني على حفله عيد ملادها
ام حمد : يا كثرهم كل يوم عيد ميلاد وحده
ملاك برتباك : ايه شسوي بعد فشله اقولها لا .
طلعت ويا السايق كالعاده ولمكانها المعتاد بس اللي غير هالمره انه اللي كانت متواعده معاه غير مكان الشقه فاول ما وصلت خذاها بسيارته ومن غضب الله عليهم سوو حادث وكان مريـعع
الساع 10بالليل فبيت بوحمد كانت ام حمد تصيح وحمد يصارخ ويسب ويشتم بملاك والكل حاط ايده على قلبه لا يكفر فيهم حمد
حمد بصراخ : والله لاكسر راسها خل اشوفها ال..... )سبه قويه (
عادل : حمد هد نفسك والغايب عذره معاه
حمد بصراخ هز البيت : أي عذر وهي طالعه من العشا وللحين ماجات ولا حظرتها اندق عليها وجوالها مقفول .
عادل : ايه اكيد صار لها شي
ام حمد بصياح : يمه بنتي
هديل ودموعها على خدها وتروح تحظن امها : بس يمه انشاء الله الحين ترجع
فواز : انا اعرف وين راحت
الكل التفت له
بوحمد بلهفه : قول وانا ابوك وين راحت
فواز ببراءه : بس هي قالتلي ما اقول وتعطيني فلوس واجد
حمد بعصبيه : قول لادفنك الحين
فواز خاف وتخبى ورا عادل
عادل بحنان : فواز حبيبي انت قول وانا اعطيك الحين ملاك ما ندري وينها واحنا مراح انطقها ولا انهاوشها بس نبي نعرف وينها وانا اوعدك اعطيك فلوس
فواز : انا ابي ريال بس
عادل بابتسامه : طيب حبيبي قول
فواز : انا مره كنت نايم بسياره راجو )السايق(و بعدين لما صارت الساعه واحد واثنين ركبت ملاك السياره وعطت راجو فلوووووووووووووس
حمد بصدمه: وبعدين
فواز ببراءه اطفال : بعدين طلعت لها وخافت وعطتني ريال وودتني معاها
بو حمد : وين ودتك
فواز وكانه يروي حكايه : رحنا لمكان طووووووووول وفيه درايش كثير بس نسيت شنو اسمه
عادل بخوف : عماره
فواز وهو يصفق : ايه ايه صح انت شاطر
حمد بنفاذ صبر : اخلص وش صار
فواز : نزلنا انا وياها ورحنا عند حمودي
عادل : أي حمود
فواز : صديق ملاك
الكل كان منصدم وبو حمد ارتفع ضغطه وام حمد طاحت غشيانه وهديل ورشا يحاولون يقومون امهم وحمد وعادل فحاله لا توصف شوي وادقوم ام حمد وهي تصيح وادقول : ابي بنتي جيبولي بنتي
حمد : انا لو ادري وين مكانها كان رحت وذبحتها
شوي ويدق تلفون البيت وراح له حمد ركض رفعه وقال : الو
: الو السلام عليكم
حمد : وعليكم السلام
:هذا بيت سعد عبدالرحمن عبدالله الـ..............
حمد : ايه هذا هو وانا ولده
: لو سمحت اخوي ممكن تتفضل عندنا مستشفى الـ.........
حمد : طيب طيب مع السلامه وقفل
بوحمد بلهفه : ها بشر
حمد : لازم نروح لمستشفى الـ.........
وقام وراح بوحمد وحمد وعادل وعادل بالطريق اتصل على ناصر وقاله وناصر قال لابوه : لاحول ولا قوة الا بالله
ناصر : يبه انا بروح لهم اخاف البنت فيها شي
ابوه : روح واتصل على اخوانك وقولهم
ناصر : ابشر يلا مع السلامه
ابوه : بحفظ الله
ام جنا وجنا داشين : السلام عليكم
الجد عبدالرحمن : وعليكم السلام
خلود بخوف : يبه شفيه ناصر طالع وهو مستعجل
الجد عبدالرحمن : دق عليه عادل وقال انه ملاك طالعه من العشا وللحين مارجعت ودقو المستشفى يبون اخوك
خلود وجنا شهقو
جنا : وبعدين ؟
الجد عبالرحمن : راح لهم الحين ناصر وبيقول لنا شصار
خلود : الله يستر
الجد وجنا : آمين .
بمستشفـى الـ.............
الكل كان هناك طبعا نصهم جايين للشماته دخـل حمد وبوحمد وعادل للظابط اللي استدعاهم بوحمد : خير يا حظره الظابط بنتي شفيها
الظابط : انت والد ملاك سعد عبد الرحمن عبدالله الـ.......
بوحمد : ايه انا
الظابط : والله ماني عارف شقول
حمد : لو سمحت ممكن تتكلم
الظابط " الله يعينك على اللي بتسمعه " : ملاك سوت حادث مع شخص اسمه محمد جاسم محمد الـ...... ونتيجة هالحادث وفاة الاثنين وانا مظطر اني احول جثه ملاك للتشريح
كانو الثلاثه مصدومين الظابط تفهم وضعهم وكيف الصدمه بانت على وجيههم
الظابط يمد الورقه لبوحمد : ممكن توقع لو سمحت
عادل : بس ليه التشريح اكرام الميت دفنه
الظابط : مع الاسف انها كانت لابسه ملابس يالله تسترها
بوحمد طاح من طوله من اللي يسمعه
عادل : يبه يبه
حمد وهو جامد مكانه : عطني اوقع وقع حمد وطلع وخذو بوحمد يسعفونه بو مشعل وهو يمسك حمد ويهزه : تكلم ياحمد وشلي صار
حمد ببرود : ما صار شي
بوخالد اللي فهمه ناصر السالفه : شلون ما صار شي واختك
حمد بعصبيه وصراخ : انا ما عندي اخت ماتت ماتت والله فكنا منها وطلع كل واحد فيهم يطالع بالثاني وما يدري شالسالفه راحو لعادل بس كانت حالته اردى كانت دموعه تنزل وموراضي يتكلم وهذا اللي خلا الشباب ينهبلون خالد مل وراح للظابط وفهم السالفه بالاول انصدم بس كان يقول " اكيد هذي بنت لازم تسوي هالشي " راح وفهم الكل السالفه اللي خلت الكل ينفجع من اللي يسمعونه طلع لهم الدكتور
عادل : ها دكتور شفيه ابوي
الدكتور بحزن : الاكيد انه تلقى صدمه عصبيه قويه سببت له جلطه بالمخ وبعدها دخل بغيبوبه ويمكن ما يصحى منها .
عادل بصراخ : لالالالالالا شلي يصير ياربي
عبدالعزيز راح له ومسكه : عادل اهدى
عادل وهو يضم عبدالعزيز : شفت يا عبدالعزيز شلي صار
عبدالعزيز : انشاء الله مو صاير الا كل خير
انتشر الخبر بالعايله والكل درا عن سواد الوجه اللي سوته ملاك وحمد رفض انه يسوي لها عزا او حتى يرروح ويدفنها وام حمد بس تصيح وبناتها يهدونها وبوحمد على حطته واظطر سعود انه ياخر زواجه لين يقوم عمه بالسلامه بعد شهرين صار تحسن بحاله بوحمد وصحى من الغيبوبه بفضل الله وصار الكل يزوره ويطمن عليه ومحد يجيب له طاري للملاك عشان لايتعب
بعد مرور ست اشهر صارت العلاقه بين العايله قويه الا بو طلال هالشري وزوجته يكرهون الكل من غيرسبب وبو طلال ذابحه الطمع وام طلال الغيره تاكل قلبها وحددو موعد زواج سعود وهند يكون بعد عشرة ايام وهند بس تصيح من غير لحد يحس ما تبي تحسس احد بالذنب وكل ما تتذكر موعد الزواج يزيد صياحها
جنا بممل: يوه يا سديم تعبتيني معك
سديم بحزن : والله جنا ما اقدر
جنا : بس حرام لين عازمتك فشله
سديم : ادري والحين بدق عليها واعتذر منها .
جنا : اوووووف انتي اطلعي وهي ما تدري
سديم شهقت : والله لو درت بتذبحني
جنا : انا مالي شغل بدق ع لين وهي تقنعك باي
سديم : باي
دقت جنا على لين : هلا والله
جنا بحزن : هلا
لين : شفيك
جنا : توني مسكرته من سديم
لين : ايه
جنا : ادقول ما تقدر تجي
لين : نعم حفله عيد ميلادي وماتجي
جنا : شسوي حاولت معاها وادقول ما اقدر
لين : ايه ليش عاد
جنا : مرت ابوها مراح اتخليها
جات على بال لين فكره وقالت : اوكي انا بتصرف
جنا : شبتسوين ؟؟
لين : ماعليك قتلك بتصرف
جنا : اوكي باي

لين " ما فيه الا هالحل والا سديم مراح تجي "
كان بالاستراحه يسولف ويضحك رن جواله رنه رساله فتحها وكان مكتوب " السلام عليكم اول شي انا اسفه اذا ازعجتك بس انا حابه انه سديم تحظر حفله عيد ميلادي اليوم واعتذرت فممكن تقنعها اذا ما عندك مانع ومره ثانيه اسفه على الازعاج
لين " قعد يفتح الرساله ويتاكد من رقم المرسل طار من الفرحه وراح طيران على البيت وتوجه للمطبخ المكان اللي تتواجد فيه سديم عادة فهد : سديم
سديم : هلا فهد
فهد : اليوم مراح تروحين حفله عيد ميلاد لين
سديم بحزن : لا
فهد : ليه
سديم : ما اقدر امي مراح توافق
فهد : افا عليك وانا وين رحت انتي روحي تجهزي وانا اقنعها
سديم بترجي: لا فهد الله يخليك
فهد: لا تخافين انا بدجبر الموضوع
سديم : ما اقدر اصلا لو وافقت انا ما عندي هديه اعطيها للين .
فهد : اذا على الهديه مو مشكله انتي بس جهزي نفسك وراح
سديم " الله يستر"
راح فهد لامه وكذب له كذبه شكبرها ووافقت وراح هو ويا سديم وودها لمجمع وشرو للين هديه وسديم فقمه الاستغراب من فهد وصلها لبيت عمه وراح وهو مستانس الا طاير من الوناسه .
لين : اهلين وسهلين
سديم بابتسامه :كل عام وانتي احلى لين
لين وهي تحظنها : تسلمين يا احلى سديم بالدنيا
رشا بعربجه : هلا والله هلا بهالزول وانا اقول ليه البيت منور اثاري سديم موجوده
سديم:هههههههه النور نورك حياتي
هديل : انتي ما تعرفين تتكلمين نفس البنات
رشا : الصراحه لا
منار صديقه لين : عرفينا عليها
لين : هذي سديم بنت عمي
رنا : تشرفنا

رشا كانت تحوس وادور جوالها وتافاف : اووووووف هذا وين
هديل : وشفيك بعد
رشا : جوالي مدري وينه
هديل : البنت هذي بتذبحني
رشا : اوف لا يدق حمد وانا ما ارد ليلعن ابو خامسي
هديل بخوف : يالخبله وين حطيتيه
رشا : اوف مدري
غاده : وين اخر مره قعدتي
رشا : ما دري
غاده : لاحول الله
رنيم : يمكن بغرفه لين
رشا : ايه ايه تذكرت بغرفه لين
هديل : قومي بسرعه جيبيه
رشا : طيب طيب
راحت رشا ركض ومن العجله دشت غرفه مشعل اللي كان ياخذ شور طلع وشافها تحوس بالغرفه وكان حاط الفوطه على خصره وقعد يتاملها كانت لابسه جينز اسود وبلوزه موف ضيقه ومبطله شعرها اللي يوصل لكتفها حست انه في احد رفع راسها وانصدمت وقالت : من انت
قال وهو ما نزل عينه عنها : مشعل بس انتي من
قالت : انا اسفه
وكانت بتطلع بس مسك ايدها لفت عليه منصدمه وقالت : شيل ايدك
قال : مراح اشيلها الا لما ادقولين من انتي
رشا كانت منحرجه وخصوصا انه صدره عاري وفجاه سمو صوت غاده وهي تناديها : رشا رشا
رشا وهي شوي وتبكي : لا هذي غاده تناديني شفت الحين شاسوي
راح مشعل وقفل الباب ناظرته رشا بذهول : ليه قفلت الباب
مشعل : مو حلوه تجي غاده وتشوفنا صح
رشا وهي ما سكه نفسها لاتبكي : انزين وبعدين
جات غاده لغرة مشعل لانه حست بصوت وطقت الباب رشا شهقت وجرها مشعل لصدره وحط ايده على فمها
غاده : مشعل
مشعل : هلا هلا غاده
غاده : انت شتسوي هنا والبيت كله بنات
مشعل من ورا الباب : كنت تعبان وقلت اخذ شور واريح
غاده : طيب افتح الباب
رشا نزلت دموعها
مشعل : انا البس الحين
غاده : طيب يلا انا رايحه تبي شي
مشعل : لا ولا شي سلامتك
راحت غاده ونزل مشعل ايده وشاف دموع رشا وانهبل : خلاص
رشا وهي تمسح دموعها : افتح الباب
مشعل ابتسم وفتح الباب وقبل ما تطلع باسها من خدها وراحت رشا تركض لغرفة لين ومشعل دخل وقفل الباب
//تحت//
هديل : اوف هذي وين
رنيم : الحين تجي اصبري
هديل : والله انا خايفه لا يكون حمد دق وهي ما سمعته لا يسود عيشتها .
مروه بقرف : يا اختي اخوك ذا ما اهضمه
هديل : ليه ؟
مروه : بس كل معصب وشايف حاله ومتشدد زياده عن اللزوم
رنيم : هذا احسن
مروه : لا والله لو يسير نفس اخوي زياد احلى واحد بالدنيا حنون وطيب .
هديل : بالعكس حمد حنـون كثير بس ما يرضى بالغلط
//بجهه ثانيه//
جنا :ذبحني يا سديم كل شوي مسج او يدق تخيلي صار له اكثر من 8شهو ما يمل ما يتعب .
سديم : يمكن فعلا يحبك
جنا : مستحيل
سديم : وليه مستحيل
جنا : اذا قال لي انا فاكيد انه قال لعشره غيري .
سديم : وانتي شدراك
جنا : اكيد
بـعد مـاخـلصت الحفله جا فهد وخذا سديم معاه وجعو البنات
واول ماراحو خذت لين الهدايا وراحت لغرفتها فتحت اول شي هدايا صديقاتها وبعدها بنات عمها ولم وصلتت للهديا سديم قلبها قام يرقع ما تدري ليه فتحتها ولقت باخر الكيس علبه ثانيه مغلفه استغربيت وفتحتها وكان عباره عن سلسال فضي وبنه قلب فضي ولفت نظرها الورقه اللي كـانت بالعلبه فتحتها وقرت
كل عام و إنت بألف خير
يا أعز إنسان في قلبي الصغير
اليوم يوم ميلادك السعيد
نفسي و منى عيني أشيلك و أطير
فهد,,
"معقوله فهد يحبني ايه ليه لا ولدليل انه مادق علي من ذاك الوقت ولما طلبت منه يجيب سديم جابها اكيد يحبني الله لا يحرمني منه يارب "
دزت له مسج " مشكور على الهديه الحلوه والكلام الحلو "
فهد قراه وطار من الوناسه

فهد ولين شنو النهايه ؟؟؟
جنا ونواف وسبب كره جنا له ؟؟؟
هند ومعاناتها مع سعود ؟؟؟
سديم هل بيسير لها شي ؟؟؟
ومروه وكرها لحمد ؟؟؟
واللي صار بين مشعل ورشا بيمر حدث عادي او بيتغير ؟؟؟
توقعاتكم وارائكم
تحياتي
روايه رومنسيه






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:26 am

البارت السابع :
بعد مرور عشره ايام عرس سعود&هند اثنينهم كارهين بعض عند هند كانت واقفه واطالع نفسها بالمنظره وادقول " حرام كل هالزين والكشخه لك يا وجه النحس اه يا سعود اموت واعرف سبب معاملتك لي بس هين ان ما خليتك اتحسف ع اليوم اللي خذيتني فيه ما اطلع هند انا اوريك والايام بينا "
دخلت عليها اختها غاده وقالت وهي تغمز : الله الله من قده سعود
هند حمرت خدودها هذي هند بطبيعتها خجوله ومغروره شوي : اكيد من قده انا هند
غاده : محد بيذبحك غير غرورك
هند بغرور: وليه ما دقولين ثقه بالنفس
غاده : ايه صدقتك المهم ما خلصتي صار لك خمس ساعات والناس ينطرون بره خلصي
هند قلبها يطق طبول : لا غاده والله بموت خوف
غاده : ههههههههه وين الثقه
هند بخوف: أي ثقه طيري زين
غاده : يلا هند بلا دلع والناس ينطرون يلا لاتفشلينا
راحت هند وهي خايفه ومرتبكه بس لما دخلت الكل سمى عليها كانت مثل الاميره لابسه فستانها الابيض الروعه بجد ومكياجها الكثيف اللي مبرز حلا عيونها وشفايفا مثل لون التوت روعه مشت بثقه بس عكس اللي داخلها من داخلها كانت خايفه ومتوتره خايفه من سعود وشلون راح يعاملها خايفه تكون اول ليله من عرسها مومثل ليله أي بنت تحلم فيها قعد وراسها مرفوع وابتسامتها الحزينه وهي تشوف امها وخواتها شلون فرحانين خنقتها العبره بس مسكت نفسها وبعد ساعه قالو انه المعرس بيدخل تلاشت قوتها ووعودها وتهديداتها خاااافت كـثير دخل سعود برزته وهيبته اللي تموت عليها أي بنت كان على يمينه ابوه ويساره عمه بو مشعل واخوانه وصل للكوشه وباس راسها تمويه عشان لاحد يحس بشي هند بغى يوقف قلبها من لما قرب منها باركو له ابوه وعمه وطلعو ولما جا درو طلال يبارك قال وكان صوته عالي يعني تسمعه هند قال: ما اوصيك لا تفشلنا وليله سعيده وحمرا وغمز له هند حمر وجها وصار مثل طماطه وتحس انه جسمها بدا يحترق سعود جلس وهو يضحك التفت جهة هند من غير قصد وانتبه انها منزله راسها ووجها احمر فهم انها سمعت طلال وضحك وهند خقت على ضحكته بعد نص ساعه قامو المعاريس عشان يصورون راحو مع بعض وسعود مسك ايدها اللي ترجف راحو يصورون وقبل ما تروح المصوره نادتها رشا وراحت لها رشا قالت : لو سمحتي
المصوره : نعم
رشا : ............
المصوره : هههههههه حاضر
راحت المصوره وهي تضحك على هبال رشا وراحت رشا للبنات
رنيم : رشا
رشا : هلا
رنيم : شنو قلتيلها
رشا ببراءه مصطنعه : انا ولاشي
غاده ّ: صدقنا
هديل : رشا قولي شغبرتي
رشا قالت وهي تافف: اوف قلنا ولا شي
جنا : يلا رشا
رشا : طيب انا قلت لها تصورهم صور حلوه وغمزت لهم
البنات : هههههههههههههههههههههههه
المصوره : بس
هند وهي منحرجه بالمره : قلت لك لا
المصوره طالعت فسعود اللي يضحك باستهزاء بس شاف شلون منحرجه حب يقهرها وراح ورص ايده على خصرها وقربها لصدره وصار ظهرها لاااااااااااااااااااااصق بصدره مـرره المصوره ما صدقت خبر وصورة ع طول هند ما تدري شصار لها تخدرت بمكانها ما عرفت تتحرك من لما حط ايده عليها وسعود خق وهو حاط ايده على خصرها ويشم ريحه عطرها اللي يستنشقها بقوه خلصت الصوره الاولى وجات الصوره الثانيه وكانت انه بشت سعود يلفه حولين هند وهند ما تقدر ترفض ما تدري شهالاحساس اللي داهمها وسعود عادي عنده وموهامه شي ابدا بعد ما خلصو من الصور اللي كانت كلها حلوه على قوله رشا طلعو متوجهين للفندق صعدو لجناحهم وهند ميته خوف بس تكابر وتحاول تكون قويه وسعود يحس بتوتر مع انه كان عادي بالبدايه بس لما شاف كشختها واناقتها توتر حيل بس يكابر دخلت هند بفستانها البسيط وايدها ترجف وسعود يمشي وكل شوي يبلع ريقه مع كل حركه تسويها قال ببرود عكس التوتر اللي بداخلها : روحي غيري ملابسك وتعالي
هند ببرود اكثر منه : اوكي
انقهر سعود منها ومن برودها بس طنشها ومارد عليها اما هند راحت وهي تغلي من داخلها " اموت واعرف انا شمسويه له ا,,,وووو,,ف"
بمكان ثاني عند الرجال قال ببرود : ها شقلت ياعمي
قال بصدمه : خالد انت تتكلم من جدك
خالد " لا من ابوي " : ايه ياعمي انا كنت ناطر بعد ما يتزوج سعود وهذا هو تزوج وقلت لازم اكلمك شقلت
قال وهو مو مصدق : مواااااااااااااافق اكيد افا عليك لو هي ذبيحه ما عشتك
خالد " والله انك فقران " : على خير انشاء الله وبكره اجي ونكتب الكتاب واخذها
قال بتردد: بس
خالد يقاطعه بثقه : ومهرها ...........
قال بفرح : خلا ص تم وانا عمك
خالد " غصبن عليك مو طيبن منك "
طلعت له وهي لابسه بجامه عاديه برموده سوده وبلوزه كت سوده وعليها كلام بالانجلش " والله ما يستاهل اكشخ له هو وجهه اوف متى الله يفكني منه هالغثيث " راحت له وشافته يتعشى " والله ما يستحي ما يطر احد ا,وو,ف" راحت بثقه وجلست على الطاوله وكلت بهدوء وهو كان حاس فيها من اول ما دخلت بس طنشها حب يقهرها ما يدري انها متعمده تلبس له هاللبس عشان ينقرف منها ويطلقها بس هو كان ميت عليها وعلى شكلها بـس كـل ما يتذكر مكالمتهايكرـها ا كـثر واكـثر قـال ببرود : اسمعي كل واحد فينا بينام بغرفه وسفر شهر عسل لاتحلمين يا بابا انا ما اخسر فلوسي عليك وبعد يومين بنروح لشقتي فهمتي ولا اعيد الكلام مره ثانيه اضن فهمتي لاني اتكلم عربي
حست بغصه والعبره تخنقها بس تكابر وقالت ببرود :اوكي نو بروبلم
انقهر من برودها وانه الكلام ما اثر فيها وقال : بعد ما تطفحين شيلي الاكل هند انقهرت وقالت بنفس البرود : اوكي طنشها وراح ينام وهي انسدت نفسها عن الاكل وشالت الاكل وودته المطبخ وبعدين كانت بتنام بس سعود بالغرفه فماتقدر تدخل وتنام تنهدت وراحت تتفرج التلفزيون
مرت ساعه واثنين ونامت هند على الكنبه من غير ما تحس طلع من الغرفه لانه ما قدر ينام وشافها نايمه ووجها كله براءه صحيح انها مو ملكه جمال ولا حلوه ذاك الزود بس براءة وجهها يحليها اكثر واكثر قرب منها ونزل لمستواها بس بسرعه قام وتعوذ من الشيطان لا يسوي شي ويندم عليه راح لغرفته وغصب نفسه ونام غصب بس عشان يشيل الافكار السوده من راسه .
رجعت من العرس تعابانه وصعدت لغرفتها بعد ما خذت شور وغيرت ملابسها دق تلفونها انقهرت من المتصل وصكته فوجهه ودق مره ثانيه وثالثه وما ترد واخيرا دزلها مسج " اذا ما رديتي لا تحلمين تشوفين امك بكره " قرت المسج وقلبها يرقع وخافت واول ما دق ردت ع طول : نعم خير يا وجه العنز
المتصل بحده : بعد اسبوع بجي مع ابوي واخطبك ويا ويلك يا سواد ليلك اذا ما وافقتي يا جنا
جنا : جب ولا كلمه ولاتجيب اسمي على السانك و
المتصل : قلت لك بالمسج لاتحلمين تشوفين امك فاهمه
جنا : انت شتبي وامي شدخلها
المتصل : سمعتي ولا اعيد اللي قلته
جنا : لا ما سمعت
المتصل : والله وثم والله وشوفيني حلفت بالله اذا ما وافقتي وتمت الملكه على خير واذا صار عكس هالشي انسي انه لك ام وقفل.
جنا تجمعت الدموع بعيونها بس قالت " لا يا جنا لا مو واحد حقير مثل هذا ينزل دموعك انتي طول عمرك قويه وبتمين قويه "
" كان لازم اقسي عليها لازم اه يا جنا "
اليوم الثاني الساعه اربع العصر جا خالد لبيت عمه عشان الاتفاق اللي بينهم وعمه طاير من الفرحه مو مصدق انه خالد بنفسه بيخطب بنته
خالد : السلام عليكم
عمه : عليكم السلام هلا هلا خالد تفضل
خالد بثقه ورزه : زاد فضلك
عمه : ابوك وينه
خالد ببرود : ماجا
عمه بصدمه : ليه لا يكون مو موافق على سديم
خالد : لا بس ما بعد قلت له
عمه : اها
خالد : يلا ياعمي يا ليت تستعجل
عمه : ابشر ابشر
راح عمه لداخل ونادا على سديم اللي طلعت من المطبخ ركض وقالت : نعم نعم يبه
ابوها : نعم الله عليك يا بنتي بي بغيتك توقعين
سديم بابتسامه : ع شنو
ابوها : على عقد زواجك
تلاشت الابتسامه من على شفاتها وقالت بذهول : أي زواج
ابوها بعجله ومو هامه شكل بنته : زواجك على ولد عمك خالد يلا بسرعه الرجال ينتظر ومو حلوه نتاخر وجهزي نفسك لانك بتروحين معاه
كانت تسمع وهي مصدومه مو مصدقه انه ابوها يبيعها من غير لا يقولها ابوها بعصبيه : سديم يلا بلا دلع ووقعي خلصينا
سديم بخوف وقعت واول ما خلصت نزلت دموعها وقال ابوها بفرح : مبروك مبروك ايه هذي البنت السنه اللي تسمع كلام ابوها كفو والله
كفو يلا يبه روحي وجهزي نفسك الرجال ينتظرك بره وانا طالع
راحت وهي تبكي وجمعت اغراضها وطلعت وشافته بالسياره ينتظرها واشرلها انها تركب ورا سمعت كلامه وركبت ورا وهي تبكي بقهر وصلو على فيلا كبيره وضخمه نزلت معاه بس كانت تمشي وراه مثل الخدامه دخلو داخل وقال خالد : هذي فلتي اللي بتخدميني فيها
سديم اطالعه بنظرات بريئه انقهر منها خالد وراح لها وعطاها كف خلاها اطيح على الارض من قوته وقعدت تبكي وهذا اللي زاد قهر خالد وطاح فيها ضرب وبعد ما حس انه تعب تركها وطلع للاستراحه وخلها مرميه على الارض مثل الجثه المعفنه .
شنو راح يسير بين سعود &هند ؟؟
وجنا ومنو المتصل ؟؟؟
وسديم وخالد ؟؟
توقعاتكم وارائكم تهمني
تحياتي
روايه رومانسيه
سوري ادري انه البارت قصير بس ان شاء الله البارت الجاي اطول






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:27 am

البارت الثامن :
دخل البيت ومعاه اغراض ونادا على سديم بس ما لقا جواب واستغرب لانها بالعاده تكون بالمطبخ او تنظف الصاله واستغرب اكثر لما شاف امه نازله وهي ادقول : لا تعب نفسك بنت العنود ذلفت
قال وهو مو فاهم شي : اذلفت وين ؟؟
امه : اوف يا طلال وانت شتبي فيها
طلال : لا بس جايب اغراض
امه : خلاص حطهم بالمطبخ
طلال بنفاذ صبر : يمه سديم وينها
امه وهي تمسك ريموت التلفزيون : راحت مع خالد
طلال بصدمه : أي خالد
امه بحقد : أي خالد بعد خالد ولد عمك ولد العز والله وطلع حظك مو سهل .
طلال بحده : يمه شالسالفه وليه سديم راحت مع خالد ؟؟
امه وهي تقلب بالقنوات : ليه يعني قبل كم ساعه ملك عليها وخذاها
طلال بصدمه من كلام امه : نعـم
امه : نعم الله عليك ما سمعت
طلال : شلون ومتى وليه
امه : وانا شدراني اهم شي اني افتكيت منها والحمدالله
طلال " انا وين وانتي وين "
قعد من النوم وشاف الساعه سبع ونص قام بتكاسل وراح الحمام ياخذ شور بعد ماخلص طلع وشاف هند على وضعها نايمه حس بالجوع وراح لها وقال بصراخ : هند هنـد
فزت من مكانها وقالت بعصبيه : نعـم خير
سكت وما تكلم لانه بلوزة هند من عند الصدر مفتوحه من كثر ما تقلبت هند طالعه وما فهمته وقالت : هيييي انت شفيك
سعود : لاتعليق
هند شافت وين يطالع وقامت بسرعه وهي بقمه احراجها وقالت : عما انشاء الله
سعود استوعب وقال ببرود : سويلي شي اكله
هند " هذا اللي هامه ": اطلب لك ولا ما تعرف
سعود بعناد : لا اعرف بس انا ابيك انتي تسويلي
هند "اوف يالله شنو غثيث " : بس انا ما اعرف اسوي شي
سعود : مو مشكلتي
هند بعناد : ولا مشكلتي
سعود : قلت لك روحي المطبخ احسن لك
هند : اوووووف .ومشت عنه
سعود " هالبنت غريبه اوف منها تعل القلب "
الساعه تسع ونص صحت وتحس كل جسمها مكسر ما تقدر تحرك راسها من الالم قامت بصعوبه ويالله يالله تشيل نفسها فتحت عينها بتثاقل وانصدمت بالدم اللي يغطي المكان نزلت دموعها وهي تشوف شعرها المتناثر وايدها اللي اعدمها خالد قامت وهي تبكي بقهر وحرقه راحت تدور جنطتها وشافتها عند الباب راحت لها بصعوبه فتحتها بايد وحده لانه ايدها الثانيه شبه معدومه طلعت لها شي تلبسه بدل اللي لابسته لانه كان كله دم قامت تدور على حمام )كرمكم الله ( دخلت وتحس انها راح تموت ما تقدر تحرك ايدها دخلت تحت الماي وكان بــاااآآرد يمكن بروده يطفي النار اللي بقلبها طالعت تحت وشافت شعرها شلون يطيح وجسمها المشوه بكت بكت من قلب .
اليوم الثاني الساعه وحده ونص الظهر رجع لفلته وماوده انه يشوفها لانه اذا شافها راح يجرم فيها دخل بثقه ولا كانه مسوي شي ابدا تلفت حوله ما لقاها حمد ربه بس انفجع لما شاف الدم يغطي الارض وقال " هذا شلون قدرت تتحرك "راح ودورها يبي يتاكد اذا هي حيه ولا ميته كان يمشي ودخل غرفته وشافها نايمه على السرير وكانت لابسه شورت اسود واسع وبلوزه بيضا واسعه عشان جروحها راح لعندها وشافها نايمه ومومتغطيه ووجها كله ضربات وعينها اللون البنفسجي محاوطها وشعرها شبه معدوم كسرت خاطره بس بسرعه صرخ وقال : انتي شلي منومك هنا
فزت وفتحت عينها بس ما قدرت تتحرك لانه ظهرها يعورها وايدها اليسار ما تقدر تحركها قالت بخوف : ا نـ ا اسفـ ه اللحي ن ارو ح
ب س لا ت ع صب
كان واقف مصدوم من خوفها وترجيها له قال ببرود : روحي نظفي وساختك اللي بالصاله فاهمه
سديم دموعها نزلت قهر يعني فوق ما انه مشوها يقول عنها وسخه
خالد بعصبيه : فاهمه
سديم بفزع وخوف : ايه ايه فاهمه خلاص
وقامت وهي تترنح يمين ويسار وخالد عشان يقهرها ضحك وقال: كانك سكرانه أي سكرانه الا محششه بعد هههههههههه
سديم بكت اكثر بس من غير صوت راحت للصاله ونظفتها حسب اوامر خالد .
بعد اسـبوع كانت قاعده وهي تبكي وادقول " ليه ليه يانواف عقب ما حبيتك اهـ " مسحت دموعها وراحت لامها طقت باب الغرفه بس ما كانت موجوده نزلت تحت وشافت امها تتكلم بالتلفون وتاشر لها وهي مستانسه راحت لامها وجلست بجنبها وبعد ما خلصت امها المكالمه قالت : خير يمه
امها : الخير بوجهك حبيبتي بس تدرين من كنت اكلم
قالت : لا
امها : كنت اكلم خالتك ام زياد
انقبض قلبها وقالت : وبعدين
امها والفرحه مو سايعتها : طلبت ايدك لولدها نواف
ما انصدمت بس حزنت وهي تشوف فرحه امها ونزلت راسها تداري دموعها لانها ما تحب تكون ضعيفه عند احد ولا تحب أي احد يشوف دموعها
امها اللي فهمتها على انها مستحيه قالت : الف مبروك يا جنا ونواف ما يعيبه شي رجال والنعم فيه وولد خالتك وهو احسن من الغريب
قالت جنا من غير ما تبين لامها شي : اللي تشوفينه يمه وقامت على غرفتها لانها ما قدرت تتحمل اكثر وهي تشوف امها فرحانه ومستانسه
خذت جوالها واتصلت على سديم اللي قاعده ومتملله صار لها اسبوع قاعده بروحها وخالد ما فكر يجيها او حتى يسال عنها المسكينه شافت جوالها يرن وردت بلهفه : هلا جنا
جنا بصياح : سديم لحقي علي
سديم بخوف : جنا حبيبتي شفيك
جنا : سديم بتزوج نواف مابيه مابيه حيوان اكره
سديم ما كانت فاهمه شي لانها انصدمت وصياح جنا مومخليها تفهم قالت : جنا فهمني شفيك ما اقدر اسمع شي
بعد خمس دقايق
هدت جنا وقالت : نواف خطبني
سديم بصدمه : شنو منو ؟؟؟
جنا : خطبني وانا وافقت
سديم : ليه توافقين اذا ما تبينه ما فيه احد راح يجبرك
جنا وهي بتصيح : هددني بامي وانتي تعرفين امي شنو بالنسبه لي امي كل حياتي
سديم بحنان : طيب حبيبتي انتي شدراك يمكن يكون هذا خيره لك وعسى ان تكرهو شيئا وهو خير لكم
جنا والعبره خانقتها : بس
سديم حست انه جنا مو طبيعيه قالت بهدوء : جنا فيك شي
جنا خافت انه سديم تعرف شي وقالت بسرعه : لا لالا ولا شي انا لازم اسكر مع السلامه
سديم : مع السلامه ." ياربي وشفيها جنا ليه زعلانه هالكثر "
دخل عليها وشافها سرحانه وقال بهيبته : انتي هيييي
فزت من مكانها وقالت بخوف: يمه
قال باستهزاء: وشفيك شايفه جني
نزلت راسها باحراج
قال : شكنتي سرحانه فيه اكيد سرحانـه بحـبيـب القلب
انصدمت ما توقعته بهالوقاحه رفعت راسها مصدومه ومو مصدقه اللي يقوله وقالت : انت ليه تتكلم بهالطريقه وشهالكلام اللي تقوله
جاها خالد ومسك فكها ورص عليه بقوه وتكلم من بين اسنانه : هذا مو شغلك والطريقه اللي ابي اتكلم فيها ما تخصك فاهمه
قالت والالم يشتد لانه مسك فكها اليسار : فاهمه فاهمه بس فكني الله يخليك
فكها ورماها وقال : اسمعي الساعه اربع العصر جاي اخذك ورانا سفر
ماحبت تناقشه وقالت والالم يزيد: انشاء الله
قال برتباك : ها شقلت
قال بابتسامه : انت يا فيصل رجال والنعم فيك وانشاء الله اكلم ابوي واشوف شيقول ويسير خير
فيصل بارتياح : الحمدالله الله يريح قلبك ممثل ما ريحت قلبي يا حمد
حمد :هههههههههه ليه لهدرجه انا اخوف
فيصل : تبي الصراحه
حمد : ومابي غيرها
فيصل : ايه والله عصبي وينخاف منك وما تعطي الواحد مجال للتفاهم
حمد : الله الله كل هذا فيني
فيصل : أي والله الله يعين اللي بتاخذها
حمد بثقه : الا قول يا بختها
فيصل : يالواثق
حمد بحزم : خلاص انسى الموضوع
فيصل بخوف : لا لا الله يخليك الا امها داعيه لها اللي بتاخذك
حمد : ههههههههههههههههه
: دوم هالضحكه
حمد: يدوم عزك يالغالي
فيصل : هلا عادل
عادل : هلا فيك
: وانا مو تراس عينك
فيصل : ههههه ولاتزعل هلاعزوز
عبدالعزيز: عزوز بعينك
حمد : شفيهم الحبايب سرحانين
ناصر : لاتلومهم يحبون
الشباب : هههههههههههههههه
مشعل: ها ها ما تضحك
ناصر : الحمدالله انت انتبهت بس الحبيب الثاني
مشعل : فهد
فهد " انزين ليه ما اكلمها عادي يعني "
مشعل : فهيد
فهد "لا لالالا اخاف تزعل "
مشعل وهو يطقه على كتفه : فهد وصمخ
فهد وتوه يستوعب : ها خير شبغيت
ناصر : لا الربع كلهم رايحين فيها هذا مشغول بالمسجات وهذا سرحان مشكلتهم خطيره الصراحه
فهد : لا بس تعبان شوي
ناصر : يا دكتور .. داويني .. بعده لعب فيني
غاب ودنيتي غابت .. ونومي مجافيني ..
يا دكتور .. ابى حبه .. تنسيني الذي حبه
طلبتك بس هالمره .. ابى حبه تهديني
يا دكتور
يا دكتور .. مو حاله .. تخليني عالى ذي الحاله
وانا ع الصبر ما اقدر .. امانه لا تخليني ..
يا دكتور .. داويني .. بعده لعب فيني
غاب ودنيتي غابت .. ونومي مجافيني
يا دكتور

يا دكتور .. انت لو شفته .. كأنك قلبي انصفته
وكأنك بتحط شوفه .. روشته للشراييني ..
يا دكتور .. داويني .. بعده لعب فيني
غاب ودنيتي غابت .. ونومي مجافيني
يا دكتور

يا دكتور .. داويني .. بعده لعب فيني
غاب ودنيتي غابت .. ونومي مجافيني ..
يا دكتور .. ابى حبه .. تنسيني الذي حبه
طلبتك بس هالمره .. ابى حبه تهديني
يا دكتور

الشباب فقعو من الضحك :ههههههههههههههههههه
عبدالعزيز : جبتها
عادل : على الجرح
فيصل : كثر منها
ناصر : ما طبلت شي افا عليك
فهد : الحمدالله والشكر
عبدالعزيز : صارحنا فهد انت تحب
فهد : هلا والله عبدالعزيز شلونك
عبدالعزيز : بخير الحمدالله يلا لا تغير الموضوع
فهد : قلت لك ما فيني شي بس تعبان هذا كل ما في الامر
ناصر : اموت على الفصحى
فهد : احم احم
ناصر : اقول استريح
عادل : الا وين سعود ما نشوفه
ناصر : سعود شيبي فيك معرس جديد ويغمز له
الشباب : ههههههههههههههههههه

كان قاعد بشقته وضايق خلقه وفجأه طاحت عينه على غرفتها وابتسم بخبث راح وطق الباب )طق ,,طق ,,,طق (
قالت وهي تقرا المجله : نعم
قال : بطلي الباب
قامت وفتحت له الباب وقالت : نعم
دخل وسكر الباب وراه خافت وصار قلبها يرقع قالت بخوف : سعود تعوذ من ابليس احسن
سعود وهو يفتح ازرار قميصه ويبتسم : ليه احنا ما نسوي شي منكر
هند وهي ترجع لورا : سعود بعد عني احسن لك
سعود وهو يقرب لها اكثر : بس انا زوجك وهذا حق من حقوقي ولا نسيتي
هند والدموع تجمعت بعيونها بس دموعها ما قدرت توقف بوجه رغبه سعود فيها .

شنو راح تكون نهايه اللي سواه سعود ؟؟؟
وشنو راح يسير بسفره خالد وسديم ؟؟؟
وشنو راح يسير جنا من نواف ؟؟؟
وفيصل ؟؟؟
توقعاتكم وارائكم تهمني
تحياتي
روايه رومنسيه






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:29 am

البارت التاسع :
طلع من الغرفه وهو معصب على اللي سواها ويسب ويلعن بنفسه " غبي غبي انا ليه سويت كذا ليه غبي غبي "أما هي فكانت مغطيه نفسها وتبكي بقهر وادقول بنفسها " الله ياخذك ياسعود الله ياخذك " وشوي وتسمع صوت الباب ينفتح وقف قلبها وتغطت بخوف كسرت خاطره وهو يسمع صوت شهاقها راح لها وهو خايف قعد على الجهه الثانيه وقال وهو متحسف : هند انا
هند وهي خايفه : اطلع بره
سعود وهو يحاول يفهمها : هند بفهمك
هند تقاطعه بصوت باكي وكله شهاق يقطع القلب : شتفهمني انت مو انسان انت تدري شسويت فيني انت حطمتني حطمتني اكرهك اكرهك يا سعود الله يجازيك الله يجازيك . انصدم ما توقع انها تكرهه لهالدرجه قام وطلع من الشقه بكبرها اما هند فقدت تكمل بكي .

الساعه اربع كانت جاهزه وجنتها المغبره الصغيره بايدها وتنطره دخل وهو ماله خلق يشوفها وقف يو شافها قاعد وسرحانه كالعاده وقال بحده : جاهزه
فزت من الخرعه وقالت بخوف :ايه ججااهزه
قال بنفس النبره : يلا خلصينا لا نتاخر
قالت : انشاءالله
طلعو وركب السياره واشر لها وكانها خدامه عنده بانها تركب ورا انجرحت سديم بس هي شبه متعوده عل التجريح ركبت ورا بهدوء طول الطريق والاثنين ساكتين دق جوال خالد وكان زياد جات على باله فكره عشان يقهر سديم رد برواقه : هلا وغلا
زياد باستغراب : هلافيك
خالد : هلا والله هلا بقلبي ورحي
زياد : عفوا اللي معاي خالد
خالد : ايه خالد ياروح خالد
زياد بشك : خالد من بجنبك
خالد : والله مدري من اللي بجنبي انا من شفت اسمك ضعت ونسيت الدنيا
زياد : هههههههه والله تعرف تغازل
خالد : فديت هالضحكه انا وراعيتها
زياد فهم انه الي معاه سديم وقال بجديه : الحين طيارتكم
خالد : ايه ياقلبي الحين
زياد : تروح وترجع بالسلامه
خالد : الله يسلمك
زياد : مع السلامه
خالد بسرعه : زينه
زياد فقع من الضحك : زينه من بعد
خالد : راح اشتاقلك يا قلبي
زياد : مع السلامه
خالد : الله يسلمك حبي وقفل وهو مستانس لانه قهر سديم أما سديم المسكينه كانت تسمع كل اللي قاله خالد وساكته ودموعها هي جوابها شتسوي مالها احد تشكيله وترتمي بحضنه يسمعها وينصحها واطالع خالد بنظره غريبه .وصلو المطار وراح خالد يكمل باقي الاجراءات وقعدت سديم تنتظره ولما خلص اشر لها وجات عنده بسرعه ركبو الطياره وسديم تحس انه قلبها بيوقف لانها تخاف من الطياره وخصوصا انه هذي اول مره تركبها لانه عمرها لا سافرت ولا شي فكانت بقمه خوفها وتوترها وارتباكها قعدت عند الدريشه وخالد بجنبها ولما اعلنو انه الطياره بطير توهقت وماعرفت تربط الحزام وخالد ربط حزامه وكانت منتبه لها بس سوى روحه ولا على باله وجات المظيفه لناحيتهم وشافت خالد ولا مهتم وقال : بدك مساعده
سديم وكانها ناززله من السما : أي والله
المظيفه بابتسامه : تكرم عينك يااستاز ممكن تبعد شوي
خالد بقرف منها : لا
المظيفه بادب : طب كيف بدي ساعدا
خالد بمملل : طيب انتي اذلفي وانا اساعدها
المظيفه وهي متفاجأه من وقاحته معاها قالت : حاضر تكرم
سديم تفشلت يعني البنت بتساعدها يقوم هذا ويفشلها قام خالد وسكر الحزام وبقصد منه ضغط على ايدها اليسار تالمت سديم بقوه وقعدت تبككي بهدوء واقلعت الطياره معلنه ذاهبها الى لندن وهذا اللي زاد من خوف سديم والمها مرت المظيفه من جهتهم وخالد لف للجهه الثانيه بعد ما خزها ذيك الخزه وشاف سديم مسنده راسها على الدريشه ودموعها تنزل حس بشي غريب بس سرعان ما طرد هالشعور من داخله وصلو وهبطت الطياره وقال خالد بعصبيه : سديم ووجع
فزت سديم من بعد ما كانت نايمه وقالت بخوف : ننععم
حس انه متحسف ليه صرخ عليها بس كابر وقال : يلا خلصينا
قامت بخوف ومشت وراه وبعد ما طلعو كانو رايحين للتكسي وفجأه من غير سابق انذار جا واحد وخذا الجنطه من ايد سديم وانحاش وقالت سديم : لالالالالالالالا
خالد تفشل لانه الناس صارو يطالعونه وراح لها وقال : انتي هييي جب فضحتينا
سديم بحزن : بس
خالد يقاطعها بحزم : قلت لك جب
سديم بحزن : طيب .






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
نورة

avatar

الدولة
انثى
عدد المساهمات : 1413
عدد النقاط : 2574
تاريخ التسجيل : 13/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي   الإثنين يناير 18, 2016 9:30 am

البارت العاشر :
وصلهم التكسي للشقه فخمه وحلوه ونظيفه وروعه وهذا اللي خلا سديم تنبهر وقالت بنفسها " صح انه الاثاث متواضع بس شكلها فخمه وحلوه اكيد اللي مختاره ذويق ما شاء الله " خالد شافها سرحانه وقال : اكيد بنت فقر مو شايفه خير
سديم سمعته بس طنشت ولاردت وهذا اللي قهر خالد وقال بعصبيه تخوف : وبعد تعرف اطنش بنت الفقر
سديم خافت ونزلت راسها وخالد عصب اكثر وجا لعندها ومسك ايدها اليسار وقال بس ما مداه يقول لانه شاف سديم طايحه على صدره مثل الجثه الهامده .
كانت بغرفتها تتوعد وتتحلف فيه وادقول انه راح يندم وكلام لاله اول ولاتالي بس قطع كل هذا صوت الباب وكانت امها داشه وهي مبتسمه ابتسمت لامها لانها مستحيل تقول لامها شي عشان لاتظايقها وتكدر خاطرها بكلمه قامت وباست راس امها وقالت : شلون الحلو اليوم
أمها : بخير دامك بخير
جنا: يا عسا دوم يارب مو يوم
أمها ابتسمت ابتسامه طالعه من قلبها
جنا وهي تطالع امها بشك : عندك شي منتي خاليه صح
أمها : ايه يمه توني مكلمه خالتك ام زياد وقالت انها تبي الملكه والعرس بيوم واحد وقالت بعد شهرجنا انصدمت وقالت : بس يمه ما يمدي
أمها : لا يمه انشاء الله يمدي وقالت بعبره وهي تمسح على راس بنتها وحيدتها اللي طالع الله وطالعها اللي طلعت فيها من هالدنيا واللي ماعندها غيرها والله وكبرتي ياجنا وصرتي عروس ودمعت عيونها بكره بتلهين عني وبتنشغلين برجلك وبقعد احاتيك مثل كل يوم اذا كليتي والا شربتي او نمتي
جنا وهي تحضن امها : مستحيل انشغل عنك انتي قطعه من روحي يالغاليه .
أول ما شاف الدكتور طالع راح له وقال : What happened to the Doctor
الدكتور : Poor condition and need to note some of it had been for several bruises and fractures
)حالتها سيئه وتحتاج إلى بعض الملاحظه لانها تعرضت لعده رضوض وكسور (
قال : How many days you need to improve(كم يوم تحتاج لتتحسن )
الدكتور : A week or more (اسبوع او اكثر )
خالد وهو يتنهد : Thank you very much(شكرا جزيلا )
الدكتور : you are welcome(عفوا)
خالد"الله ياخذك هذا وقتك انتي لو ميته مو احسن لي اوف "

زياد :ها يا دكتور راكان شقلت بحالته
دكتور راكان :شوف يا ولدي يازياد انا صار لي عشرين سنه اشتغل ومرت علي حالات كثير بس مثل هذي الحاله عمري ما شفت
زياد بامل :بس انا متاكد انه مع العلاج بيتحسن وتنفك عنه هالعقده
دكتور راكان : هذا هو الاهم انه يكون عندك امل .
زياد :يعني بيتشافى من عقدته .
دكتور راكان :كل شي بايد الله واذا استمر ويتجاوب معاي اكيد بيتشافى من عقدته .
زياد :انشاءالله الله يسمع منك يارب .

رشا :يالله مروه بليز .
مروه :مالي خلق والله
رشا :عشاني الله يخليك والله زهقانه .
مروه :بس الوقت متاخر الحين
رشا :عادي عادي يالله بليز
مروه :خلاص وانا اقدر ارفضلك طلب .
رشا :يابعد تسبدي والله .
مروه :ههههههه يالله باي
رشا :باي
بعد ساعه وصلت مروه لبيت رشا ونزلت وراحت للباب وقبل ماتفتح الباب طلع بوجها وفتح عيونها على وسعها هي تفشلت ونزلت راسها وقالت : السلام عليكم
قال : هلا وعليكم السلام نعم اختي
مروه " والله ما يستحي بدال ما يقول تفضلي" : ممكن ادخل
قال باستغراب : زين بس من انتي
مروه : انا مروه
قال باستغراب اكثر : أي مروه
مروه بملل: بنت عمتك لو سمحت اذا خلصت تحقيق ممكن ادخل
قال بعصبيه من اسلوبها : وانتي شلي جايبك هالوقت
مروه بحده : هذا مو شغلك
حمد بنرفزه وهو يطالع السواق : حلو حلو وجايه مع السواق بروحك
مروه بنفس الحده : انت ما تفهم قلنا مو شغلك فاهم ولا اعيد مره ثانيه ما سكتها الا طراق حمد اللي خلها اطيح من طولها على الارض من قوته حست بحراره خدها وقالت : يا سلام هذي هي رجولتك يارجال
حمد مسك نفسه لا يثور فيها : يابنت الناس قومي ادخلي احسن لك
مروه بعناد : ماني داخله ارجع بيت ابوي احسن لي
حمد بعناد اكثر : وانا قلت ما ترجعين لحالك
مروه باصرار : لابرجع لحالي لا انت ابوي ولا اخوي ولامسؤول عني
حمد : قلت ما راح ترجعين مع السواق لحالك
مروه : وانا قلت بروح
حمد : لا
مروه : ايه ويلا مع السلامه ايه وقبل ما انسى شكراعلى حسن الضيافه والاستقبال اللي يسر الخاطر ياولد خالي .
ظل حمد يناظرها الين اركبت السياره وبعد ماحركت دخل داخل وشاف رشا نازله وقال بجديته المعتاده : شلي منزلك هالحزه .
رشا بخوف :ها لابس كنت ناطره مروه .
حمد بعصبيه : وهي شلي يجيبها هالوقت اكيد بما انه ماعندها احد يسالها وين رايحه ووين جايه
رشا " لا اكيد بيفهم مروه غلط " : لا حمد أنا دقيت عليها وأصريت انها تجي ولا هي كانت رافضه وادقول الوقت متاخر
حمد تحسف على اللي سواه بس بعد كان يقول انها كانت وقحه معاه .
بعد مرور اسبوع
دخل شقته اللي صار له اكثر من اسبوع ما دخلها وكان ضايق خلقه وشاف باب غرفتها مسكر ماحب يضايقها فراح وقعد عند التلفزيون وحس بجوع فقام وراح للمطبخ يدور له شي ياكله اما هي فكانت شابكه وتسولف مع صديقتها بس سمعت صوت فقامت تشوف فتحت الباب بشويش وراحت صوب المطبخ وشافته يتحلطم ويقول : اخ وينك ياسديم والله محد نافعني غيرك ولا انا شعرفني بالمطبخ اوف زين الحين شسوي وانا ميت من الجوع .ابتسمت على شكله وهو حايس بس كسر خاطرها بنفس الوقت فقررت انها تساعده دشت بثقه رفع راسه وشافها قدامه كانت لابسه برمودا بيضه وبلوزه حمره عليها كلام بالابيض وشعرها رافعته باهمال ماعرف شيسوي وابتسم بغت تموت من الضحك بس مسكت نفسها وقالت : خير شعندك بالمطبخ
سعود : ها لا بس قلت اسوي لي شي اكله
هند وهي تطالع المطبخ : بس انت عفست المطبخ فوق تحت
سعود تفشل وحط ايده على راسها وصار يحك شعره من الاحراج ابتسمت هند وقالت : خلاص انا اسوي بس قول شنو مشتهي
سعود وهو يفكر : ممممممم شنو مشتهي يا سعود شنو مشتهي مممممم والله ما ادري
هند : ممممم عاد اللي يشوفك الحين يقول انا اعرف اطبخ
سعود وهو ما صدق يفتح سالفه معاها وبعد بالمره ينسى اللي صار بينهم : يا شيخه اجل شلون بتسوين
هند اللي فهمت عليه وماحبت تكسر فيه وجارته بالكلام : ممممممممم خلاص شرايك اشير يمكن نطلع بشي جديد
سعود : لا والله انا مو بايع نفسي
هند بدلع من غير قصد : هني ياله اللس بياكل من ايدي اصلا
سعود داخ على دلعها اللي يجنن وقال : وليه واثقه يعني
هند : الثقه حلوه ولا لك راي ثاني
سعود : ابد
هند : حسبالي بعد
سعود : هههههههههههههه






 049


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jmrh.mam9.com
 

رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri كلمات دليلية
رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي , رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي , رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي ,رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي ,رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي , رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ رواية ضمني لصدرك خلني أنسى ألآمي و جروحي ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جمرة هوى :: منتديات جمرة هوى الثقافية :: منتدى القصص والروايات-


Powered by jmrh.mam9.com
Copyright ©2012 - 2018, www.jmrh.mam9.com

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات جمرة هوى


JMRH BY : JMRH.MAM9.COM ! © 2012 - 2016